دعاء ختم القرن اللهم انا نحمدك ونستعينك , دعاء ختم القرن

دعاء ختم القرن اللهم اني نحمدك و نستعينك دعاء ختم القرن

صورة دعاء ختم القرن اللهم انا نحمدك ونستعينك , دعاء ختم القرن

صور

دعاء بعد ختم القراءن

صورة دعاء ختم القرن اللهم انا نحمدك ونستعينك , دعاء ختم القرن

عندما ينتهي المسلم من قراءة القرن بالكامل يقوم بقراءة دعاء الموجود في احدث المصحف

فى ما يعرف بانه يستحسن الحاق ختم القران بدعاء و هو امر لا بس به كما و ردنى من علماء المسلمين

ولكنة ليست سنة و لذلك وجب التنبية نحو ذلك

دعاء ختم القران يحبذ قوله بعد كل ختمة و هو ليس دعاء محدد بذاتة اي دعاء لا ممكن تغييرة و لا تبديله

وانما الدعاء ممكن الاضافة عليه و لا توجد صيغة مخصصة لذلك

وهذه فتوي تخص دعاء ختم القران من الشيخ ابن باز رحمة الله عليه

السؤال ما حكم دعاء ختم القرن

الجواب لم يزل السلف يختمون القرن و يقرءون دعاء الختمة في صلاة رمضان و لا نعلم في ذلك نزاعا بينهم فالقرب في كهذا انه يقرا لكن لا يطول على الناس و يتحري الدعوات المفيدة و الجامعة كما قالت عائشة رضى الله عنها: كان النبى صلى الله عليه و سلم يستحب جوامع الدعاء و يدع ما سوي هذا فالفضل للمام في دعاء ختم القرن و القنوت تحرى العبارات الجامعة و عدم التطويل على الناس يقرا اللهم اهدنا فيمن هديت الذى و رد في حديث الحسن في القنوت و يزيد معه ما يتيسر من الدعوات الطيبة كما زاد عمر و لا يتكلف و لا يطول على الناس و لا يشق عليهم و هكذا في دعاء ختم القرن يدعو بما يتيسر من الدعوات الجامعة يبدا هذا بحمد الله و الصلاة على نبية عليه الصلاة و السلام و يختم فيما يتيسر من صلاة الليل او في الوتر و لا يطول على الناس تطويلا يضرهم و يشق عليهم. و ذلك معروف عن السلف تلقاة الخلف عن السلف و هكذا كان مشايخنا مع تحريهم للسنة و عنايتهم بها يفعلون هذا تلقاة اخرهم عن اولهم و لا يخفي على ائمة الدعوة ممن يتحري السنة و يحرص عليها. فالحاصل ان ذلك لا بس به ان شاء الله و لا حرج فيه بل هو مستحب لما فيه من تحرى اجابة الدعاء بعد تلاوة كتاب الله عز و جل و كان انس رضى الله عنه اذا اكمل القرن جمع اهلة و دعا في خارج الصلاة فهكذا في الصلاة فالباب واحد لن الدعاء مشروع في الصلاة و خارجها و جنس الدعاء مما يشرع في الصلاة فليس بمستنكر. و معلوم ان الدعاء في الصلاة مطلوب عند قراءة اية العذاب و عند اية الرحمة يدعو النسان عندها كما فعل النبى عليه الصلاة و السلام في صلاة الليل فهذا كذلك مشروع بعد ختم القرن و نما الكلام اذا كان في داخل الصلاة اما في خارج الصلاة فلا اعلم نزاعا في انه مستحب الدعاء بعد ختم القرن لكن في الصلاة هو الذى حصل فيه الثارة الن و البحث فلا اعلم عن السلف ان احدا انكر ذلك في داخل الصلاة كما انا لا اعلم احدا انكرة خارج الصلاة ذلك هو الذى يعتمد عليه في انه امر معلوم عند السلف ربما درج عليه اولهم و خرهم فمن قال: انه منكر فعليه الدليل و ليس على من فعل ما فعلة السلف و نما اقامة الدليل على من انكرة و قال: انه منكر او انه بدعة ذلك ما درج عليه سلف المة و ساروا عليه و تلقاة خلفهم عن سلفهم و فيهم العلماء و الخيار و المحدثون و جنس الدعاء في الصلاة معروف من النبى عليه الصلاة و السلام في صلاة الليل فينبغى ان يصير ذلك من جنس ذاك.