نواع الصخور المكونة للمنظر الطبيعي

نواع الصخور المكونة للمنظر الطبيعي

 

هنالك نوعيات كثيرة من الصخر الذي يصير المناظر الطبيعية الخلابة سوف نتعرف عليها.

صورة نواع الصخور المكونة للمنظر الطبيعي

صور

 

اهم نوعيات الصخور 1)الصخور النارية هى الصخور التي مصدرها من الماغما من باطن الارض و تمتاز هذه الصخور بوجة عام بالحبيبات الخشنة و الصلبة المتماسكة مع بعضها بمادة يطلق عليها “المواد اللاحمه” و تنقسم هذه الصخور و تنقسم الى نوعين

ا_الصخورالانفجارية و تكونت بخروج الماغما من باطن الارض فبردت و تحولت الى صخور من اهم الصخور النارية الانفجارية هي البازيلت

ب_الصخورالباطنية و هي الصخور التي تكونت ايضا من الماغما و لكن الماغما لم تصل سطح الارض بل بردت في باطن الارض

2 الصخور الرسوبية

وهي صخور تكونت من ترسب و تراكم مواد مختلفة في المحيطات و على سطح الارض بعد ترسب هذه المواد تعمل اليتان تحولان طبقة المواد المتفتتة و المترسبة الى صخور و هي

1-الية الكبس

وتعمل بفعل ضغط المواد التي رسبت و تراكمت فوق بعضها ذلك الضغط يؤدى الى كبس المادة و تقليصها و تفريغها من المياة .

2-الية السمنتة

والتي تعمل بواسطة تغلغل محاليل الى داخل داخل المادة المترسبة حيث تكون=بمثابة الاسمنت الذى يؤدى الى تصلب المواد و تماسكها و تتحول الى صخور رسوبية .

*صفات الصخور الرسوبيه:

1-الطبقية كل الصخور الرسوبية تتراكم فوق بعضها البعض على مظهر طبقات .

الطبقة السفلي هي الاقدم و الطبقة العليا هي الاحدث .

2-الاحافير و المتحجرات في داخل الصخور الرسوبية ممكن ان نجد احافير و هي بقايا او علامات حفظت في الصخور و التي تدل على وجود حيوانات و نباتات قديمة .

 

3)الصخور المتحولة

صخور ذلك النوع سبق ان كانت صخورا من نوع احدث و نتيجة لتعرضها للحرارة و الضغط

تتكون الصخو بواسطة عملية

التبلية هى عملية تفتت الصخور و تكوين كمية اكبر من الصخور و تدوم عملية التبلية طالما دامت العوامل التي تؤثر على الصخر و يختلف نوع التبلية من مكان الى مكان و هنالك نوعيات سريعة من التبلية و نوعيات اخرى= بطيئة هنالك ثلاث نوعيات للتبلية و هي

التبلية الفيزيائيه:وهي التبلية التي تعمل بالصخر فتغير شكلة و حجمة دون ان تؤثر في المبني الكيماوى للصخر نفسة كهذا النوع من التبلية يرتبط بالظروف المناخية بشكل مباشلر و خاصة في تغير درجة الحرارة التي تؤدى الى تمدد الصخر و تقلصة ,وكذلك تجمد الماء داخل الشقوق الصخرية مما يؤدى الى تزايد حجم الماء و تفتيت الصخرة يسود ذلك النوع في المناخ الصحراوى الجاف و في المناخ البارد المتجمد .

التبلية الكيماويه:يتم ذلك النوع من التبلية بوجود الماء او ى مذيب احدث كالحوامض النباتية او الحيوانيهونتيجة لعملية الاذابة هذه يتم تغير التركيب الكيماوى للصخر و تبعا لذلك يتم تغير فيزيائى ايضا

التبلية العضويه:يتميز ذلك النوع من التبلية عن الانواع السابقة بان العامل الاساسى فيها هو الكائن الحى كالنباتات و الحيوانات و ممكن ان تكون=هذه التبلية تبلية عضوية ميكانكية فمثلا دخول جذوع الشجر الى داخل الصخرة و تكسرها و كذلك هنالك تبلية عضوية كيماوية و هي بان يقوم كائن الحى بافراز مواد عضوية تغير التركيبة الكيماوية للصخره.

وبعدما تتم عملية التبلية تتبدا بعدة العمليات التي تكون=سطح الارض

1)النقل هي العملية التي فيها تنتقل المواد المتفتتة من مكان الى اخر

2)الجرف و هي العملية التي فيها المواد المتفتتة تنفصل عن مكانها و تبدا بالتحرك

3)الترسب: هي عملية يتم فيها ترسب المواد في مكان احدث و تكون=منظر جديد

العوامل التي تشترك في تصميم التضاريس:

بواسطة المياة لها دور كبير في تصميم في تصميم التضاريس على سطح الارض فالمياة تسبب التبلية و الجرف و النقل و الترسب . 

المياة في الطبيعة موجودة بحركة دائمة فهي تنتقل من البحر الى البر و من الفضاء الى البر و البحر و هكذا دورة المياة في الطبيعة الميا التي تصل الى سطح الارض اما ان تتدفق كمياة علوية او تتغلغل  فى باطن الارض كمياة جوفية , للمياة المتدفقة في الاودية و مجارى الانهار قدرة كبار على جرف و نقل مواد التبلية الى امكان منخفضة اكثر كل الحمول التي تنقلها المياة تسمي الرواسب النهرية و هي مركبة من مواد مذابة في الماء و جزيئات صغار و كبار و عندما تخف سرعة تدفق المياة تبيدا عملية الترسب ففى البداية تترسب القطع الكبيرهوالثقيلة و من ثم القطع الصغيرهوالخفيفة اما المواد المذابة في الماء فتصل غالبا الى مصب النهر و تترسب في البحر امثلة لانواع التضاريس التي يكونها المياة الشلالات , الدلتا ……..

بواسطة الرياح الريح لها دور كبير في تصميم التضاريس و خاصة في المناطق الصحراوية لان الريح هنالك قوية جدا جدا بسبب قلة الاشجار و المبانى السكنية ذلك يجعل احتكاك الرياح مع الارض ضعيفا و لا يوجد ما يخفف سرعة الرياح من اهم مظاهر التضاريس التي تصممها الرياح الكثبان الرملية , مظاهر اخرى= متميزة كنبة الفقاع ,الاعمده

الجلادات نعنى بالجلادات الكتل الجليدية العملاقة تمتد على مسافات كبار و بسبب حجم هذه الكتل و وزنها فهي تترك اثارا حتى بعد اختفائها هذه الكتل تتكون في المناطق الباردة حيث ان الجليد لا يذوب و يتراكم سنة بعد سنهفالجليد الجديد يضغط على القديم و يظهر منه الهواء و عنها يتحول الى جليد صلب .

هذه الجلادات لا تبقي مكانها بل تتقدم بفعل الجاذبية و اثناء هذا تقوم بتصميم التضاريس .

حوالى عشر سطح الارض حاليا مغطي بكتل جليدية و 97 منها موجودة في القطبين و 3 موجودة على قمم الجبال الاعلى في العالم

من اهم مظاهر التضاريس التي تصممها الكتل الجليديه:مرجu نجد ذلك المنظر في شمال اوروبا و منظر احدث هو الفيورد و نجد ذلك المنظر في دولة النرويج

بواسطة مياة البحر:البحر هو العامل الاكثر اهمية في تصميم السواحل في العالم فمياة البحر تصمم التضاريس بواسطة عمليات التبلية و الجرف و الترسب و النقل مياة البحر تسبب تبلية ميكانكية و تبلية كيماوية فمياة البحر القوية تضرب الصخور فتفتتها بينما مياة البحر المالحة تسبب تبلية كيماوية و نتيجة لعمل  مياة ابحر تتكون مظاهر عديدة من التضاريس منها خليج استوءار و غيرها حدثت فيها تغيرات في المبني الكيماوى او التركيب المعدنى للصخر و من نوعيات هذه الصخور المتحولة نجد بعض نوعيات الرخام الابيض و الرمادى التي تحولت من اصل صخور روسوبيهوبعض نوعيات الرخام البنى و الاسود الذى تحول من صخور ناريه

صورة نواع الصخور المكونة للمنظر الطبيعي

 

 

 

  • أجمل صخور
  • 728 views