مكانة النثر الجاهلية

مكانة النثر الجاهليه

النثر الجاهلي و مكانة عند الادباء قديما هو من اهم المعالم القديمة و كان العرب برعون فيها و ذلك نبذة مختصرة عنه

صورة مكانة النثر الجاهلية

صور

وحدات المقرر

========

الوحدة الولى

الدب و العصر

ا الدب ما هية الدب

ب العصر

1 الزمان و المكان

2 اهم عادات و سمات المجتمع الجاهلي

3 الحروب و اليام

4 الثقافات

5 الديانات

6 اللغات و الكتابة و التدوين

7 اهل الوبر و هل المدر و ما يمتهنون

8  هم العوامل التي اثرت في الدب الجاهلي

 9 البيئة الجغرافية للعرب

10 حياة العرب الاجتماعية و الخلاقيه

11 حياة العرب السياسيه فى العصر الجاهلي

12 سواق العرب

===============

الوحدة الثانيه

الشعر في العصر الجاهلي

1 اهم مصادر الشعر الجاهلي و هم الرواه

2 قضية الانتحال

3 المعلقات و الحوليات

4 اهم اهتمامات الشاعر الجاهلي

7 اهم الشعراء

8 اغراض الشعر الجاهلي

9 الصعاليك

10 سمات و خصائص الشعر الجاهلي

 =================

الوحدة الثالثه

النثر في العصر الجاهلي

ا انماط النثر

1 الخطابه

2 القصص

3 الرسائل

4 الوصايا

5 الحكم و المثال

6 سجع الكهان

ب اهم سمات النثر الجاهلي الفنيه

================

الوحدة الولى

الدب و العصر

ا الدب ما هية الدب

ا ما هو الدب

  التعريف العام للدب -

هو الخذ من كل علم بطرف .

   التعريف الخاص للدب  :-

عندما استقل الدب بدراستة الشعر و النثر او هو(الشعر النثر  .

 التعريف الدقيق للدب

هو الكلام الرائع البليغ الصادر عن العاطفة المؤثر في النفوس و للجيد منه اربعة سمات:

1 صدق العاطفه

2 سمو الفكار

3 انتقاء اللفاظ و العبارات

4جودة الخيال و الصوره

   ==================

    و من هذه الخصائص ممكن ان نخذ اركان العمل الدبى و هي

1-العاطفه                           2-الفكار و المعاني

3-الصياغة و السلوب              4-الخيال و الصوره

====================

وممكن ان نعرف الدب بتعريف احدث فنقول -

الدب هو التعبير غير المباشر عن النسان و علاقتة بالكون و الحياة من حولة .

 ===========

نواع النصوص في العربية  :-

1-               القران الكريم

2-               الحديث الشريف

3-               الشعر

4-               النثر

===============

ساليب الكتابة -

1-سلوب ادبى خالص

2-سلوب علمي متدب

3-سلوب علمي خالص

=============

صورة مكانة النثر الجاهلية

ب العصر

1 الزمان و المكان

س/ علام يطلق الدب الجاهلي

ج / يقسم مؤرخو الدب العربي فتراتة الى ست فترات اولها العصر الجاهلي و هي الفترة التي سبقت السلام بقرن و نصف و هي اولي حلقات السلسة التاريخية الدبية في المشرق .

===============

س/ ما الطار الزمانى و المكانى للدب في العصر الجاهلي

ج/ الطار الزمانى للعصر الجاهلي هو 150 سنة ق . ب و الطار المكانى هوجزيرة العرب .

سبب تسميتة بالعصر الجاهلي : سمى بذلك لما شاع فيه من الجهل و ليس المقصود بالجهل الذى هو ضد العلم بل هو الجهل الذى ضد الحلم .

=================

2 اهم عادات و سمات المجتمع الجاهلي

س/ ما اهم سمات المجتمع الجاهلي و ما اهم العادات فيه

ج/ اتسم المجتمع الجاهلي بسمات عدة منها السلبية و منها اليجابية فمن اهم سماتة السلبية و هي التي نهي عنها السلام فيما بعد :

1 عبادة الوثان و الصنام .

2 و د البنات .

3 شرب الخمر .

4 لعب القمار و الميسر .

5 الخذ بالثر.

6 العصبية القبليه .

7 النهب و السطو .

8 الاتجار بالربا .

ومن العادات و السمات الجيدة التي اقرها السلام :

1 اكرام الضيف .

2 اغاثة الملهوف .

3 الوفاء بالعهد .

4 حفظ الجوار .

============================

3 الحروب و اليام

س/ ما هي اشهر الحروب في العصر الجاهلي

ج/ اشهر الحروب في العصر الجاهلي خمسه :

1 حرب البسوس بين تغلب و بكر و كلاهما ينتمون الى قبيلة و ائل و قيل انها امتدت 40سنة و كان بطلها المهلهل التغلبى .

2 حرب داحس و الغبراء بين عبس و ذبيان و كلاهما ينتمون الى قبيلة غطفان و قيل انها امتدت 40 سنة ايضا و كان بطلها عنترة بن شداد العبسى

3 حرب ذى قار بين العرب و الفرس.

4 حرب الفجار و ربما شارك فيها الرسول محمد صلى الله عليه و سلم و عمرة اذاك خمسة عشر سنة

5 حرب الوس و الخزرج و كلاهما ابناء عمومه .

هذه هي الحروب و يضاف اليها ايام العرب العديده .

===============

4 الثقافات

س/ ما هي اهم الثقافات التي كان يؤمن بها العرب في الجاهلية

ج/ كان للجاهليين ثقافات و علوم لكنها محدودة تتناسب مع بيئة الصحراء و عقلية الميين و من اهمها ما يلي:

1 الدب و فصاحة القول و حلوة الجواب : ولذلك تحداهم القرن في اخص خصائصهم البلاغه .

2 الطب: فقد تداووا بالعشاب و الكي و قد ادخلوا العرافة و الشعوذة و ربما ابطل السلام الشعوذة و قر الدواء.

3 القيافه : وهي قيافة اثر: و كانوا يستدلون بوقع القدم على صاحبها.

وقيافة بشر و كانوا يعرفون نسب الرجل من صورة و جهة و كانوا يستغلونها في حوادث الثر و الانتقام.

4 علم النساب:  وهو بمثابة علم التاريخ و كان في العرب نسابون يرجع الناس اليهم و من بينهم ابي بكر الصديق رضى الله عنه.

5 الكهانة و العرافه : وهذان العلمان ابطلهما السلام و توعد من اتي كاهنا او عرافا.
6 النجوم و الرياح و النواء و السحب: وقد انكر السلام التنجيم و هو ادعاء علم الغيب بطريق النجوم.

   ذن عرف العرب قبل السلام الكهانة و العرافة و كانوا يصدقون و يعتقون ما يقول به العرافون و الكهان و عرفوا زجر الطير الطيرة و بعض علوم التنجيم و الخرافات و اليمان بالسارح و البارح  .

   كما عرفوا بعض العلوم الجيدة ك: قص الثر و الفراسه .

===============

5 الديانات

الحياة الدينية للعرب :

كان معظم العرب و ثنيين يعبدون الصنام و من اشهر اصنامهم: هبل اللات العزى-مناة كما كانت لهم هنالك اصنام خاصة في المنازل.

كما ان من العرب من عبدالشمس و القمر و النجوم و كان القليل من العرب يهود او نصاري لكنهم لم يكونوا على بصيرة و فهم لشريعتهم .

على ان فئة من عقلاء العرب لم تعجبهم سخافات الوثنية و هدتهم فطرتهم الصافية فعدلوا عن عبادة الصنام و عبدوا الله على ملة ابراهيم عليه السلام و كانوا يسمون الحنفاء .

س/ ما المعتقد الدينى الذى كان يدين به العرب في الجاهلية

   لاشك ان الناس الى يومنا الحاضر  تتوزع من ناحية الدين الى ثلاثة اصناف لا اسلاميون و من يدين بدين سماوى اهل كتاب و من يدين بدين ارضى مخترع مشركون  .

    وكان العرب قبل السلام ينقسمون من حيث الديانة الى هذه الثلاثة اقسام فمنهم :

1 من كان لا يدين بدين و لا يعترف بى نوع من نوعيات اللهه .

2 و منهم من كان يعبد الوثان و الصنام و من اشهر اصنامهم: هبل اللات العزى مناة كما كانت لهم هنالك اصنام خاصة في المنازل

 3 و منهم من كان يدين بدين الصابئة يزعمون انها دين سيدنا نوح عليه السلام  .

4 او الحنيفية دين سيدنا ابراهيم عليه السلام .

5 او اليهودية دين سيدنا موسي عليه السلام و هم قله .

6  ومنهم من كان يدين بالنصرانية دين سيدنا عيسي عليه السلام .

وممن كان على الحنيفية قس بن ساعدة – و رقة بن نوفل – ابو بكر الصديق – كما كان محمد صلى الله عليه و سلم يتعبد في الغار على ملة ابراهيم فكان ايضا من الحنفاء .

====================

6 اللغات و الكتابة و التدوين

عرف العرب الكتابة على نطاق ضيق و استعملوها في التجارة في ككتابة العقود و المعاهدات و لكنهم لم يستعملوها في تدوين الشعر او الدب

==============

7 اهل الوبر و هل المدر و ما يمتهنون

س/ هل كان كل العرب يعيشون في البادية

ج/ كان العرب في الجاهلية و بعد السلام على نوعين

1 اهل و بر و هم اهل البادية و يعبر عنهم القرن بلفظ العراب و يعملون في رعى السوائم و الموا شي .

2 اهل مدر و هم على صنفين

ا سكان القري و الرياف و يعملون بالزراعة غالبا.

ب سكان المدن و يمتهن اكثرهم التجارة .

==============

8  هم العوامل التي اثرت في الدب الجاهلي

من العوامل التي اثرت في الدب الجاهلي : –

1- طبيعة السلالة العربيه .

2- بيئة العرب الجغرافيه .

3- حياة العرب الاجتماعية و الخلاقيه .

4- حياتهم السياسيه .

5- حياتهم الدينيه .

6- حياتهم العقلية و نعنى بها علومهم و معارفهم .

7- سواقهم و اقتصادهم .

8- المعلقات كمظهر لاهتمامهم بالبلاغة و الشعر.

===============

س/ ماذا اضاف السلام للعرب من اضافات ايدلوجية

ج/ لا شك ان السلام جاء لتمام مكارم الخلاق كما يقول الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم انما بعثت لتمم مكارم الخلاق و لهذا فقد اقر السلام بعض عادات العرب الجيدة و نهي عن العادات السيئة .

===============

9 البيئة الجغرافية للعرب

شبة جزيرة العرب صحراوية في معظمها يسود ارضها الجفاف و لكن حين تحظي بمطر او ينبوع يتحول بعض اجزائها روضات بهيجة تسر الناظرين.

ولاشك ان النسان هو ابن الرض تطبعة بطابعها و تلون اخلاقة و مزاجة و عاداتة بلون تضاريسها و من هنا فقد طبعت الصحراء اخلاق العرب بطابعها فتحلوا بالشهامة و الكرم و النجدة و كراهة الخسة و الضيم و ربما كانت كل هذه الصفات موضوعات خصبة امدت الدب العربي بمعظم افكارة و معانيه.

10 حياة العرب الاجتماعية و الخلاقيه

ا حياة العرب الاجتماعيه :

1- كان عرب الجاهلية فريقيين و هم حضر و كانوا قلة و بدو و هم الكثره .

ما الحضر فكانوا يعيشون في بيوت مبنية مستقرة و يعملون في التجارة – الزراعة – الصناعة و يحيون حياة استقرار في المدن و القري و من هؤلاء المدن سكان مدن الحجاز مكة يثرب – الطائف – سكان مدن اليمن كصنعاء – و كثيرون من رعايا مملكة المناذرة و مملكة الغساسنه .

كما انه من اشهر حضر الجاهلية سكان مكة و هم قريش احلافها و عبيدها و كانت قوافلهم امنة محترمة لن الناس يحتاجون الى خدمات قريش خلال موسم الحج و لهذا ازدهرت تجارة قريش و كانت لها رحلتان تجاريتان رحلة الشتاء الى اليمن و رحلة الصيف الى الشام.

وما اهل البادية فكانت حياتهم حياة ترحال و راء منابت العشب لنهم يعيشون على ما تنتجة انعامهم و كانوا يحتقرون الصناعة و يتعصبون للقبيلة ظالمة او مظلومه .

2- كانت المرة شريكة مخلصة للرجل في حياتة تساعدة في حاضرتة اوباديتة و تتمتع باحترامة حتى لقد اشتهرت بعض النساء في الجاهلية بالرى السديد.

ب حياة العرب الخلاقيه

كانت لعرب الجاهلية اخلاق كريمة تمم السلام مكارمها و يدها كما كانت لهم اخلاق ذميمة انكرها السلام و عمل على محوها .

فمن اخلاقهم الكريمه: الصدق الوفاء النجده حماية الذمار الجرة و الشجاعه العفاف احترام الجار الكرم و هو اشهر فضائلهم و به مدحهم الشعراء.

ما عاداتهم الذميمة فمنها عبادة الصنام و الوثان و الغزو و النهب و السلب و العصبية القبلية و و د الفتيات و شرب الخمر و لعب القمار.

======================

11 حياة العرب السياسيه فى العصر الجاهلي

كان العرب من حيث حياتهم السياسية ينقسمون الى قسمين :

1- قسم لهم مسحة سياسية و هؤلاء كانوا يعيشون في امارات مثل: امارة الحيره امارة الغساسنة – امارة كندة – مكة ممكن اعتبارها من ذلك القبيل لن نظاما سياسيا كان ينتظمها .

2- قسم ليس لهم وضع سياسى و هم من البدو الرحل ينتمون الى قبيلة معروفة و تخضع كل قبيلة لشيخها .

================

11 سواق العرب

كان للعرب اسواق كثيرة و من اشهر تلك السواق ثلاث :

1- سوق عكاظ و هو اشهرها و كانت بين مكة و الطائف.

2- سوق مجنه .

3- سوق ذى المجاز .

ولم تكن تلك السواق للتجارة فحسب بل كانت للتحكيم في الخصومات و التشاور في المهمات و المفاخرة بالشعر و الخطب و كان من اشهر المحكمين في الشعر النابغة الذبيانى تنصب له خيمة من جلد احمر في عكاظ و يعرض عليه الشعراء اشعارهم .

=====================================

الوحدة الثانيه

الشعر في العصر الجاهلي

1 ا اهم مصادر الشعر الجاهلي و هم الرواه

هم رواة الشعر الجاهلي اربعة هم

1 حماد الروية 2 خلف الحمر

3 المفضل الضبى 4 الصمعي

وتتعدد مصادر الشعر الجاهلي و همها

1 شروح المعلقات كشرح الزوزنى و شرح التبريزى .

2 كتب المنتخبات و الاختيارات ك:

ا الصمعيات للصمعي

ب المفضليات للمفضل الضبي

ج جمهرة اشعار العرب لبى زيد القرشي

3 كتب المالى ك:  المالى لبى على القالى و ما لى ابن الشجرى .

4 كتب الحماسة ك حماسة ابي تمام و حماسة البحترى .

==================

2 قضية الانتحال

يعد ابن سلام الجمحى اول من اثار في اسهاب مشكلة الانتحال في الشعر الجاهلي في كتابة  “طبقات فحول الشعراء” و ربما ردها الى عاملين عامل القبائل التي كانت تتزيد في شعرها لتتزيد في مناقبها و عامل الرواة الوضاعين.

     يقول ابن سلام: “لما راجعت العرب رواية الشعر و ذكر ايامها و مثرها استقل بعض العشائر شعر شعرائهم و ما ذهب من ذكر و قائعهم و كان قوم قلت و قائعهم و شعارهم و رادوا ان يلحقوا بمن له الوقائع و الشعار فقالوا على السن شعرائهم ثم كانت الرواة بعد فزادوا في الشعار” .

     وقد لفتت هذه القضية قضية انتحال الشعر الجاهلي انظار الباحثين المحدثين من العرب و المستشرقين و بدا النظر فيها من المستشرقين نولدكة سنة 1864م و تلاة الورد حين نشر دواوين الشعراء الستة الجاهليين امرئ القيس و النابغة و زهير و طرفة و علقمة و عنترة فتشكك في صحة الشعر الجاهلي عامة منتهيا الى ان عددا قليلا من قصائد هؤلاء الشعراء ممكن التسليم بصحتة مع ملاحظة ان شكا لا يزال يلازم هذه القصائد الصحيحة في ترتيب ابياتها و لفاظ كل منها.

     لا ان مرجليوث يعد اكبر من اثاروا هذه القضية في كتاباتة ؛ اذ كتب فيها مقالا مفصلا نشرة في مجلة الجمعية الملكية السيوية بعدد يولية سنة 1925م جعل عنوانة صول الشعر العربي

     ومن ابرز ما اثار مرجليوث في مقالة المذكور من زعم قوله ل وان ذلك الشعر صحيح لمثل لنا لهجات القبائل المتعددة في الجاهلية كما كلنا الاختلافات بين لغة القبائل الشمالية العدنانية و اللغة الحميرية في الجنوب .

     ولقد رد عليه الدكتور شوقى ضيف مدحضا زعمة قائلا ان لغة القرن الفصحي كانت سائدة في الجاهلية و ن الشعراء منذ فاتحة ذلك العصر كانوا ينظمون بها و نها كانت لهجة قريش و سادت بسباب اسلامية و اقتصادية و سياسية ؛ فكان الشعراء ينظمون بها متخلين عن لهجاتهم المحلية على نحو ما يصنع شعراء العرب في عصرنا على اختلاف لهجات بلدانهم و قاليمهم .

     هذا ؛ و من بين مزاعم مرجليوث في هذا الموضوع: ان النقوش المكتشفة للممالك الجاهلية المتحضرة و خاصة اليمنية لا تدل على وجود اي نشاط شعري فيها فكيف اتيح لبدو غير متحضرين ان ينظموا ذلك الشعر بينما لم ينظمة من تحضروا من اهل هذه الممالك

     ودحض بروينلش ذلك الدليل ؛ لن نظم الشعر لا يرتبط بالحضارة و لا بالثقافة و الظروف الاجتماعية و هنالك فطريون او بدائيون لهم شعر كثير كالسكيمو. .

     وذا تركنا المستشرقين الى العرب المحدثين و المعاصرين و جدنا اديب العربية مصطفى صادق الرافعى يعرض هذه القضية قضية الانتحال في الشعر الجاهلي عرضا مفصلا في كتابة  “تاريخ اداب العرب” الذى نشرة في سنة 1911م و لكنة لا يتجاوز في عرضة – غالبا سرد ما لاحظة القدماء .

     وخلف مصطفى صادق الرافعى الدكتور طة حسين فدرس القضية دراسة مستفيضة في كتابة  “الشعر الجاهلي” الذى اخر به رجة عنيفة اثارت كثيرين من المحافظين و الباحثين فتصدوا للرد عليه. و لم يلبث ان الف مصنفه: “فى الدب الجاهلي” الذى نشرة في سنة 1927م و فيه بسط القول في القضية بسطا اكثر سعة و تفصيلا .

     ونتيجة بحثة في ذلك الكتاب يلخصها بقوله: “ن الكثرة المطلقة مما نسمية ادبا جاهليا ليست من الجاهلية في شيء و نما هي منتحلة بعد ظهور السلام فهي دينية تمثل حياة المسلمين و ميولهم و هواءهم اكثر مما تمثل حياة الجاهليين . و كاد اشك في ان ما بقى من الدب الجاهلي الصحيح قليل جدا جدا لا يمثل شيئا و لا يدل على شيء و لا ينبغى الاعتماد عليه في استخراج الصورة الدبية الصحيحة لهذا العصر الجاهلي”.

     ومضي طة حسين يبسط السباب التي تدفع الباحث الى الشك في الدب الجاهلي و اتهامة و ردها الى انه لا يصور حياة الجاهليين الدينية و العقلية و السياسية و الاقتصادية كما انه لا يصور لغتهم و ما كان فيها من اختلاف اللهجات و تباينها بلهجاتها من اللغة الحميريه.

     يقول الدكتور شوقى ضيف معقبا: “والحق ان الشعر الجاهلي فيه مقال كثير غير ان هذا لم يكن غائبا عن القدماء فقد عرضوة على نقد شديد تناولوا به رواتة من جهة و صيغة و لفاظة من جهة ثانيه. او بعبارة اخرى= عرضوة على نقد داخلى و خارجى دقيق . و معنى هذا انهم احاطوة بسياج محكم من التحرى و التثبت فكان ينبغى ان لا يبالغ المحدثون من امثال مرجليوث و طة حسين في الشك فيه مبالغة تنتهى الى رفضة انما نشك حقا فيما يشك فيه القدماء و نرفضة اما ما و ثقوة و رواة اثباتهم من كابي عمرو بن العلاء و المفضل الضبى و الصمعى و بى زيد فحرى ان نقبلة ما داموا ربما اجمعوا على صحته. و مع هذا ينبغى ان نخضعة للامتحان و ن نرفض بعض ما رووة على اسس علمية منهجية لا لمجرد الظن كن يروي لشاعر شعر لا يتصل بظروفة التاريخية او تجرى فيه اسماء مواضع بعيدة عن موطن قبيلتة او يضاف الية شعر ديني النزعة و نحو هذا مما يجعلنا نلمس الوضع لمسا”.

     ونقول نحن لو قارنا بين ما اثارة طة حسين و بعض المستشرقين امثال مرجليوث و نولدكة ؛ لوجدنا ان هنالك تقاربا بل اتفاقا ملحوظا ؛ و ذلك مما يؤكد لنا ان كلام طة حسين هو كلام هؤلاء المستشرقين ان لم يكن ربما تشبع به بفضل دراستة على ايديهم و تتلمذة على كتبهم و بحاثهم فضلا عن ترجمتة لكلامهم و نقلة الينا بلسانة العربي المبين !!

     وخطورة المر: ان هؤلاء المستشرقين و ذنابهم حين اثاروا هذه القضية كانوا يرمون الى مرمي خبيث ؛ حيث عرفوا مكانة الشعر الجاهلي و دركوا ان علماء المسلمين منذ الصدر الول للسلام ربما شعروا بحاجتهم الى الشعر العربي ؛ للاستعانة به في فتح مغاليق اللفاظ و الساليب الغريبة الموجودة في القرن الكريم و الحاديث النبوية الشريفة ؛ فكبوا عليه يروونة و يحفظونة و يدرسون اساليبة و معانية و ما يدور فيه من ذكر ليام العرب و وقائعهم . و لولا ذلك الباعث الدينى ؛ لاندثر الشعر الجاهلي و لم يصل الينا منه شيء .

     يقرر هذه الحقيقة ابو حاتم الرازى ؛ فيقول: “ولولا ما بالناس من حاجة الى معرفة لغة العرب و الاستعانة بالشعر على العلم بغريب القرن و حاديث رسول الله  صلى الله عليه و سلم – و الصحابة و التابعين و الئمة الماضين ؛ لبطل الشعر و انقرض ذكر الشعراء و لعض الدهر على اثارهم و نسى الناس ايامهم” .

     ويقول ابن عباس – رضى الله عنه –  “ذا سلتمونى عن غريب القرن فالتمسوة في الشعر ؛ فن الشعر ديوان العرب” .

     من هنا ؛ ادرك المستشرقون هذه الحقيقة ؛ فعملوا على رفضة ؛ حتى يغلقوا علينا بابا من اهم البواب لفهم كتاب الله المجيد

 

 

 

=================

3 المعلقات

المعلقات: مصطلح ادبى يطلق على مجموعة من القصائد المختارة لشهر شعراء الجاهلية تمتاز بطول نفسها الشعري و جزالة الفاظها و ثراء معانيها و تنوع فنونها و شخصية ناظميها. قام باختيارها و جمعها راوية الكوفة المشهور حماد الراوية ت نحو 156ة 772م).
ن اسم المعلقات اكثر اسمائها دلالة عليها و هنالك اسماء اخرى= لها الا انها اقل ذيوعا و جريانا على اللسنة من لفظ المعلقات و من هذه التسميات: السبع الطوال. و هي وصف لتلك القصائد بظهر صفاتها و هو الطول. السموط. تشبيها لها بالقلائد و العقود التي تعلقها المرة على جيدها للزينه. المذهبات. لكتابتها بالذهب او بمائه. القصائد السبع المشهورات. علل النحاس احمد بن محمد ت 338ه،950م هذه التسمية بقوله: لما ري حماد الراوية زهد الناس في حفظ الشعر جمع هذه السبع و حضهم عليها و قال لهم: هذه المشهورات فسميت القصائد السبع المشهورات لهذا. السبع الطوال الجاهليات. اطلق ابن النبارى محمد بن القاسم ت 328ة 939م ذلك الاسم على شرحة لهذه القصائد.
القصائد السبع او القصائد العشر. الاسم الول هو عنوان شرح الزوزنى الحسين بن احمد ت 486ة 1093م اما التبريزى يحيي بن على ت 502ة 1109م فقد عنون شرحة لهذه القصائد ب شرح القصائد العشر. و ربما اشار ابن رشيق في كتابة العمدة الى بعض هذه المصطلحات فقال: “وقال محمد بن ابي الخطاب في كتابة المسمي بجمهرة اشعار العرب: ان ابا عبيدة قال: اصحاب السبع التي تسمي السمط: امرو القيس و زهير و النابغة و العشي و لبيد و عمرو بن كلثوم و طرفه. قال: و قال المفضل: “من زعم ان في السبع التي تسمي السمط لحد غير هؤلاء فقد ابطل”. و يقال: انها ربما سميت بالمذهبات لنها اختيرت من سائر الشعر فكتبت في القباطى بماء الذهب و علقت على استار الكعبة فلذلك يقال: مذهبة فلان اذا كانت اجود شعره. ذكر هذا غير واحد من العلماء. و قيل: بل كان الملك اذا استجيدت قصيدة الشاعر يقول: علقوا لنا هذه لتكون في خزانته.

وكما اختلف العلماء و الرواة في تسميتها اختلفوا في عددها و سماء شعرائها. لكن الذى اتفق عليه الرواة و الشراح انها سبع فابن النبارى و الزوزنى اكتفيا بشرح سبع منها هي:
1 معلقة امرئ القيس و مطلعها: قفانبك من ذكري حبيب و منزل : : بسقط اللوي بين الدخول فحومل
2 و معلقة طرفة بن العبد و مطلعها: لخولة اطلال ببرقة ثهمد : : تلوح كباقى الوشم في ظاهر اليد
3 معلقة زهير بن ابي سلمي و مطلعها: امن ام اوفي دمنة لم تكلم : : بحومانة الدراج فالمتثلم
4 و معلقة عنترة بن شداد و مطلعها: هل غادر الشعراء من متردم : : ام هل عرفت الدار بعد توهم
5 و معلقة عمرو بن كلثوم و مطلعها: الا هبى بصحنك فاصبحينا : : و لا تبقى خمور الندرينا
6 و معلقة الحارث بن حلزة و مطلعها: اذنتنا ببينها اسماء : : رب ثاو يمل منه الثواء
7 و معلقة لبيد بن ربيعة و مطلعها: عفت الديار محلها فمقامها : : بمني تبد غولها فرجامها
ما احمد بن محمد النحاس احد شراح المعلقات فقد انهي شرحة لقصيدة عمرو بن كلثوم و هي القصيدة السابعة عندة بقوله: “فهذه احدث السبع المشهورات على ما ريت عند اكثر اهل اللغه… و ربما ريت من يضيف الى السبع قصيدة العشي التي مطلعها:

ودع هريرة ان الركب مرتحل : : و هل تطيق و داعا ايها الرجل؟
وقصيدة النابغة التي مطلعها يادار مية بالعلياء فالسند : : اقوت و طال عليها سالف البد
وعلل اسباب اضافة هاتين القصيدتين الى القصائد السبع بقوله: “رينا اكثر اهل اللغة تذهب الى ان اشعر اهل الجاهلية امرو القيس و زهير و النابغة و العشي الا ابا عبيدة فنة قال: اشعر الجاهلية ثلاثه: امرو القيس و زهير و النابغة فحدانا قول اكثر اهل اللغة الى املاء قصيدة العشي و قصيدة النابغة لتقديمهم اياهما و ن لم تكونا من القصائد السبع عند اكثرهم”. اما التبريزى فقد انهي شرحة لقصيدة الحارث بن حلزة و هي القصيدة السابعة عندة بقوله: “هذه احدث القصائد السبع و ما بعدها المزيد عليها”. فذكر قصيدتى العشي و النابغة السابقتين و ضاف اليهما قصيدة عبيد بن البرص التي مطلعها:

قفر من اهلة ملحوب : : فالقطبيات فالذنوب
وهي القصيدة التي من اشهر ابياتها قوله:

فكل ذى نعمة مخلوس : : و كل ذى امل مكذوب

وكل ذى غيبة يؤوب : : و غائب الموت لا يؤوب

من يسل الناس يحرموه:: : و سائل الله لا يخيب

ون كان مصطلح المعلقات او المسمطات او المذهبات يعني لونا من الاستحسان لتلك القصائد و تمييزها عن سائر شعر الشاعر فكذلك الحال بالنسبة للقصائد الحوليات اذ ان مصطلح الحوليات عنى به المدح و الشادة بجهد الشاعر حين يستغرق نظمة القصيدة و تنقيحها حولا كاملا قبل ان يظهرها للناس و يذيعها بينهم. و كان الشعراء الذين يفضلون هذه الكيفية هم ممن يحرصون على مكانتهم الشعرية اكثر من غيرهم. و تسمي قصائدهم احيانا بالمقلدات و المنقحات و المحكمات. و ربما عرف زهير بن ابي سلمي بنة من اصحاب الحوليات. روي ابن جنى ان زهيرا عمل سبع قصائد في سبع سنين و نها كانت تسمي حوليات زهير. و روي ابن قتيبة ان زهيرا نفسة كان يسمى قصائدة الكبري الحوليات. و ربما قيل: انه كان يعمل القصيدة في اربعة اشهر و ينقحها في اربعة اشهر ثم يعرضها في اربعة اشهر ثم بعد هذا يظهرها الى الناس. و يري ابن رشيق ان فترة نظم القصائد لم تكن تستغرق من زهير هذه المدة الطويلة فهو في رية ينظم القصيدة في ساعة او ليلة و لكنة يؤخرها عندة من اجل التنقيح و التهذيب خشية النقد. و ذلك الشعر المنقح يفضلة بعض الناس على غيرة من الشعر لخلوة من المخذ بينما ينظر الية اخرون على انه شعر متكلف لم يت عن اسماح و طبع. فالحطيئة و هو تلميذ زهير و شريكة في الصنعة يقول: “خير الشعر الحولى المنقح المحكك”. اما الصمعى فنة يقول: “زهير بن ابي سلمي و الحطيئة و شباههما عبيد الشعر و كذلك كل من جود في كل شعرة و وقف عند كل بيت قالة و عاد فيه النظر حتى يظهر ابيات القصيدة كلها مستوية في الجوده”. و يصف ابن قتيبة الشاعر الذى ينقح شعرة بنة شاعر متكلف و يقول عن الشعر المتكلف: “نة و ن كان جيدا محكما فليس به خفاء على ذوى العلم لتبينهم فيه ما نزل بصاحبة من طول التفكر و شدة العناء و رشح الجبين”. و لم يكن التنقيح و التهذيب و قفا على زهير و الحطيئة بل ان هنالك شعراء اخرين في الجاهلية و السلام كانوا يتنون و يعيدون النظر في اشعارهم. و من بين من عرف بذلك من شعراء السلام مروان بن ابي حفصة و ذو الرمة و لكننا لا نعرف شاعرا احدث غير زهير تمكث القصيدة عندة حولا كاملا بحيث ممكن ان يعد من شعراء الحوليات.
عندما نستعرض المعلقات الشعرية نجدها متشابهة في اسلوبها فالمعلقة تبدا بالوقوف على الطلال و ذكر الحبة كما نجد هذا عند امرىء القيس في قوله:
قفا نبك من ذكري حبيب و منزل : : بسقط اللوي بين الدخول فحومل
وعند زهير بن ابي سلمي في قوله:
وقفت بها من بعد عشرين حجة : : فليا عرفت الدار بعد توهم
وينتقل الشاعر بعدها الى وصف الطريق الذى يقطعة بما فيه من وحش ثم يصف ناقتة و يصف بعدها الظعائن و هي النساء الراكبات في الهوادج على ظهور الابل و بعد هذا يصل الى غر ضة من مدح او غيرة و ذلك هو المنهج و السلوب الذى ينتهجة اصحاب المعلقات في قصائدهم كلهم

====================

4 اهم اهتمامات الشاعر الجاهلي

1 الفروسية و يرتبط بها الحديث عن الفرس و الناقة و السيف و الحرب .

2 الصيد و يرتبط به وصف بقر الوحش و الظبى و غيره.

3 المرة و يرتبط به الحديث عن الم و الزوجة و المحبوبة و الجارية

4 الخمر و يرتبط به الحديث عن الندماء و الصحاب .

==========================

7 اهم الشعراء

ممكن تقسيم شعراء العصر الجاهلي الى فئات هي

1 الشعراء الفرسان كعنترة و مهلهل ربيعه

2 شعراء المعلقات العشر

3 الشعراء الصعاليك

4 بقية الشعراء الذين و رد ذكرهم في  مصادر الشعر الجاهلي

=======================

8 اغراض الشعر الجاهلي

1 الوصف : وصف الشاعر كل ما حولة و ربما شمل الحيوان و النبات و الجماد .

2 المدح:  لقد كان المديح للشكر و العجاب و التكسب.

3 الرثاء:  مدح الميت كان يعرف بالرثاء فقد كثر رثاء ابطال القبيلة المقتولين.

4 الهجاء:  كثر ذلك النوع بسبب كثرة الغارات و انتشار الغزو فذكروا عيوب الخصم.
5 الفخر: وهو المباهاة حيث كان الشاعر يفتخر بقومة و بنفسة و شرف النسب و كذا بالشجاعة و الكرم.

6 الغزل : امتلت حياة الشاعر بذكر المرة و هو نوعان:  الغزل العفيف و الغزل الفاحش.
7 الخمر:  لقد شربها بعض الشعراء المترفين و وصفوها مفتخرين.

8 الزهد و الحكمه:  ذكر الشاعر الزهد و الحكمة في قصائدة الشعريه.

9 الوقوف و التباكى على الطلال:  لقد اطال بعض الشعراء الوقوف و البكاء في شعرهم.
10 شعراء الساطير و الخرافات: الساطير المختلفة و الروايات المتناقضة .

11 الخيال:  وكما هو اتساع افق الصحراء فقد اتسع خيال الشاعر الجاهلي.

9 الصعاليك

حدد الدكتور شوقى ضيف معنى الصعلوك لغة بنة الفقير الذى لايملك المال الذى يساعدة على العيش و تحمل اعباء الحياة مؤكدا ان هذه اللفظة تجاوزت دلالاتها اللغوية و خذت معاني اخرى= كقطاع الطرق الذين يقومون بعمليات السلب و النهب…. و ممكن تقسيم الصعاليك الى فئات ثلاث:‏

1 فئة الخلعاء الشذاذ و هم الذين خلعتهم قبائلهم بسبب اعمالهم التي لاتتوافق مع اعراف القبائل التي ينتمون اليها كحاجز الزدى و قيس الحدادية .‏

2 و فئة ابناء الحبشيات السود ممن نبذهم اباءهم و لم يلحقوهم بنسابهم كالسليك بن سلكه،وتبط شرا و الشنفري .

 3 و فئة احترفت الصعلكة احترافا و حولتها الى ما يفوق الفروسية من اثناء العمال اليجابية التي كانوا يقومون بها كعروة بن الورد.‏

وما يلفت النظر في اشعار هؤلاء الصعاليك ترديد صيحات الفقر و الجوع و الحرمان .. كما كانوا ناقمين و ثائرين على الغنياء و الشحاء و امتازوا بالشجاعة و الصبر و قوة البس و المضاء و سرعة العدو و ربما ضرب بهم المثل في شدة العدو حتى قيل »عدي من السليك « و »عدي من الشنفري«.

كانت غاراتهم تتركز في المناطق الخصبة و ترصد قوافل التجارة و قوافل الحجاج القاصدة مكة المكرمه وكثيرا ما تغنوا بكرمهم و برهم بقاربهم لن ما يحصلون عليه كان يوزع على الهل و القارب المحتاجين كما اتسمت لغتهم الشعرية بالترفع و السمو و الشعور بالكرامة في الحياة و ذلك ما نجدة عند ابي خراش الهذلى القائل:‏

ونى لثوى الجوع حتى يملنى  :: :‏ فيذهب لم يدنس ثيابي و لا جرمي‏

وغتبق الماء القراح فنتهي‏ : : اذا الزاد امسي للمز لج ذا طعم‏

رد شجاع البطن ربما تعلمينه‏ : : و وثر غيرى من عيالك بالطعم‏

مخافة ان احيا برغم و ذله‏ : : و للموت خير من حياة على رغم‏

فهو الصابر على الجوح و يكفية الماء الصافي بينما يصاب كل من حولة من اشحاء النفوس بتخمة الاكل و ذا ما و جد الاكل فضل اطعامة لغيرة و يعني هنا اولادة دون ان يمسة و كل ما يعملة من اجل الا يوصم بالعار و المذله.‏

والحقيقة ان الصعلكة اخذت شكلا ايجابيا رغم انها قامت على السلب و النهب لن المقصد من ذلك الفعل كان يرمى الى اطعام الفقراء من اموال الغنياء و كنهم يؤكدون ان للفقير حقا في ما ل الغني.‏

ميزة اخرى= غلبت على هؤلاء الصعاليك و هي عدم تعرضهم في غاراتهم و غزواتهم للسياد الشرفاء و نما للغنياء الشحاء و ذلك المبدا تمثلة سيد الصعاليك عروة بن الورد.‏ كما عرف عن هؤلاء الصعاليك اعتزازهم بنفسهم و ذلك الاعتزاز نابع من مدي قناعتهم بالفعل الذى يقومون به يقول الشنفري:‏

وفى الرض مني للكريم عن الذى‏ : : و فيها لمن خاف القلي متعزل‏

حتى انه يفضل ان يستف التراب على ان يتفضل عليه انسان لنة يملك نفسا حرة ابية تبي الضيم:‏

ديم مطال الجوع حتى اميتة ‏:: : و ضرب عنه الذكر صفحا فذهل‏

وستف ترب الرض كى لايرى:: :  لة على من الطول امرو متطول‏

كما انهم اضفوا على انفسهم صفة الكرم الى حد الافراط حتى ان تبط شرا لم يبق على شيء لغده:‏

يقول اهلكت ما لا لو قنعت به : : ‏من ثوب صدق و من بز و علاق‏

عاذلتى ان بعض اللوم معنفة : : ‏وهل متاع ان ابقيتة باق‏

ونتى الى سيد الصعاليك عروة بن الورد العبسى اذ كان ابوة من شجعان قبيلتة و شرافهم كما كان له دور البارز في حرب داحس و الغبراء. اما امة فكانت من نهد من قضاعة و هي عشيرة و ضيعة و ذلك ما جعل شاعرنا يشعر بالعار و ربما عبر عنه بقوله:‏

وما بى من عار اخال علمتة : : سوي ان اخوالى اذا نسبوا ( نهد )

ويبد وان ذلك العار الذى كان يحسة هو الذى دفعة الى دروب الصعلكة و الثورة على الغنياء. و شاعرنا لم يخلع من قبيلتة كغيرة من الشعراء الصعاليك و نما ظل يحتل مكانة كبار فيها و ربما اتصفت صعلكتة بكل جوانب المروءة و الخاء و التعاون و التضامن الاجتماعى اذ كان يغير على القوافل ليس بقصد السلب و النهب و نما كان يغزو لعانة الفقراء و المرضي و المحتاجين و المستضعفين من قبيلتة و هؤلاء كانوا دوما يصرخون بعلى اصواتهم: “غثنا يا ابا الصعاليك”.

ولنة لم يكن يغير الا على الغنياء الذين عرفوا بالشح و البخل و عدم مد يد المعونة الى احد و خاصة المحتاج لذلك اكتسبت صعلكتة نبلا اخلاقيا اكبر من الفروسية حتى ان عبدالملك بن مروان كان يقول: »من زعم ان حاتما اسمح الناس فقد ظلم عروة بن الورد« وعروة هو القائل:‏

فرق جسمي في جسوم كثيرة ‏:: : و حسو قراح الماء و الماء بارد‏

وهو الذى لا يستطيع القعود عن الغزوات لن عليه حقوقا و واجبات يجب ان يؤديها الى المحتاجين من قبيلتة و نسائها المعوزات لهذا فهو يكرة الصعلوك الخامل بل يحب الصعلوك المشرق الوجة و فيه يقول:‏

ولله صعلوك صحيفة و جهة ‏:: : كضوء شهاب القابس المتنور‏

مطلا على اعدائة يزجرونة : : ‏بساحتهم زجر المنيح المشهر‏

ون بعدوا لا يمنون اقترابة : : ‏تشوف اهل الغائب المتنظر‏

فذلك ان يلق المنية يلقها : :  ‏حميدا و ن يستغن يوما فجدر‏

وهكذا نجد ان عروة بن الورد كان صعلوكا شريفا و شجاعا و مقداما و ربما استطاع ان يجعل من الصعلكة ما رفعها الى درجة المروءة و السيادة لن الغرض منها كان نداء يدعو للتضامن و التكافل الاجتماعى الذى يراد منه في النهاية الخير للكل و خاصة الناس المعوزين من الهل و القارب بل هي تكيد بن للفقراء حق في ما ل الغنياء‏

الصعاليك اسم يطلق على جماعة من العرب فى عصر ما قبل السلام عاشوا و طلقوا حركتهم في نجد وسط الجزيرة العربية  ويعودون لقبائل مختلفة كانوا لا يعترفون بسلطة القبيلة و واجباتها خارجون عن القانون : بالوصف المعاصر فطردوا من قبائلهم. و معظم افراد هذه الجماعة من الشعراء المجيدين و قصائدهم تعد من عيون الشعر العربي .

   امتهن الصعاليك غزو القبائل بقصد الخذ من الغنياء و عطاء المنبوذين

و الفقراء و لم يعترفوا بالمعاهدات او الاتفاقيات بين قبائلهم و القبائل الخري ما ادي الى طردهم من قبل قبائلهم و بالتالي عاشوا حياة ثورية تحارب الفقر و الاضطهاد و تسعي للتحرر في شكلة المتمرد.

واصطبغت ادبيات الصعاليك برؤيتهم عن الحياة فجاءت معظم قصائدهم تحكى عن شجاعتهم و قدرتهم و تحديهم للمجتمع. و شعرهم يمتاز بقوة العاطفة و سعة الخيال و فيه من الحكمة الشيء العديد. و من متميزات شعرهم الخلو من المقدمات الطللية فكانوا اول من كسر بنية القصيدة الجاهلية كما خلا شعرهم من المدح و الطول فانتهجوا شعرا جديدا.

====================

من اشهر الصعاليك

شضاض الضبى التميمى و يضرب فيه المثل في هذا و قالت العرب: الص من شضاض

بو خراش الهذلى  واسمه خويلد بن مره. اشهر صعاليك هذيل شاعر فحل مخضرم ادرك السلام فسلم و حسن اسلامه. قضي طرفا كبيرا من حياتة قبل السلام ثائرا بدم اخوتة بنى لبنى. توفى في خلافة عمر من لدغة حيه.

عروة بن الورد اشهرهم على الطلاق و كان سيدا لهم يلجون له وقت الحاجه. ما ت عام 569م .

السليك بن سلكة من بنى مقاعس من سعد بن زيد مناة من تميم توفى نحو605م ؟

 تبط شرا: قدرت و فاتة بين عامي 530م و 535م .

الخيمر السعدي : من بنى تميم. شاعر من مخضرمى الدولتين الموية و العباسية كان لصا فاتكا ما ردا من اهل بادية الشام. و هو صاحب البيت السائر على كل لسان:

عوي الذئب فاستنست بالذئب اذ عوى:: : و صوت انسان فكدت اطير.

الشنفري الزدي  و هو ثابت بن اوس الزدى توفى نحو 525م اي قبل الهجره.

مالك بن الريب المازنى التميمي: و هو اول من رثي نفسة في السلام و كان من اشهرهم و له في خراسان راوايات كثيرة و توفى في مرو.

الحارث بن ظالم المرى توفى نحو 600م.

عبيد بن ايوب العنبري: من بنى العنبر بن عمرو بن تميم من شعراء العصر الموى كان لصا حاذقا اباح السلطان دمة و برئ منه قومة فهرب في مجاهل الرض و استصحب الوحوش و من سائر شعرة البيت:

لقد خفت حتى لو تمر حمامة : :  لقلت عدو او طليعة معشر

محمد ابوغلم من تينزرت معاصر.

حاجز بن عوف الزدى توفى قبيل السلام بفترة قصيره.

الطيلس العسر البقمي: و كان من العدائين.

بو منازل السعدى و هو فرعان بن العرف من بنى تميم قيل توفى في خلافه عمر بن الخطاب.

الخطيم بن نويرة العبشمي: من عكل من الرباب من تميم. شاعر اموى من سكان البادية و حد لصوصها ادرك جريرا والفرزدق ولم يلقهما و هو من اهل الدهماء و حركتة فيما بين اليمامة و هجر.

القتال الكلابي: من بنى عامر بن صعصعة توفى نحو 66 ه.

فضالة بن شريك السدى توفى عام 64 ه.

صخر الغى من هذيل توفى في صدر السلام.

العلم الهذلى و هو حبيب بن عبدالله الهذلى و هو اخو الشاعر الصعلوك صخر الغى و ربما عاش حتى عصر صدر السلام.

مسعود بن خرشة من بنى حرقوص بن ما زن من تميم. شاعر بدوى ديني احد صعاليك بنى تميم

بو الطمحان القيني.

بو النشناش النهشلى الدارمى التميمى و هو شاعر مجيد و من شعره:

ولم ار كالفقر ضاجعة الفتى : :  ولا كسواد الليل اخفق طالبه

=======================

10 اهم اساليب الشعر الجاهلي

   عندما نستعرض الشعر الجاهلي نجدة متشابها في اسلوبة فالقصيدة الجاهلية تبدا بالوقوف على الطلال و ذكر الحبة كما نجد هذا عند امرىء القيس في قوله:

قفا نبك من ذكري حبيب و منزل : بسقط اللوي بين الدخول فحومل

وينتقل الشاعر الجاهلي الى وصف الطريق الذى يقطعة بما فيه من وحش ثم يصف ناقتة و بعد هذا يصل الى غرضة من مدح او غيرة و هذا هو المنهج و السلوب الذى ينتهجة الجاهليون في معظم قصائدهم و لا يشذ عن هذا الا القليل من الشعراء .

وذا اردنا ان نقف على اسلوب الشعر الجاهلي

   فلابد لنا من النظر في اللفاظ و التراكيب التي يتكون منها هذا الشعر.

   فلفاظ الشعر الجاهلي قوية صلبه فى مواقف الحروب و الحماسة و المدح و الفخر، لينه فى مواقف الغزل فمعظم شعر النابغة الذبياني وعنترة العبسى و عمرو بن كلثوم من النوع الذى يتصف بقوة اللفاظ.

وهنالك نوع من اللفاظ يتصف بالعذوبة  لنة خفيف على السمع ومن هذا قول امرىء القيس

وما ذرفت عيناك الا لتضربي :: بسهميك في اعشار قلب مقتل

    و معظم الفاظ الشعر الجاهلي يختارها الشاعر استجابة لطبعة دون انتقاء و فحص و لكنها تتى مع هذا ملائمة للمعنى الذى تؤدية و يمثل هذا النوع مدح زهير بن ابي سلمى وذمة للحرب و من هذا قوله

وما الحرب الا ما علمتم و ذقتم : و ما هو عنها بالحديث المرجم

ولفاظ الشعر الجاهلي مفهومة في معظمها و لكنها مع هذا تشتمل على الغريب الذى يكثر في الرجز اما الشعر فالغريب فيه اقل  ومن الغريب الوارد في الشعر قول تبط شرا:

عارى الظنابيب ممتد نواشرة : مدلاج ادهم و اهى الماء غساق

ويغلب على اللفاظ الجاهلية اداء المعنى الحقيقي اما اللفاظ التي تعبر عن المعاني المجازية فهي قليله.

والتراكيب التي تنتظم فيها اللفاظ تراكيب محكمة البناء متينة النسج متراصة اللفاظ  وخير شاهد على هذا شعر النابغة الذبياني، وشعر زهير ابن ابي سلمى.

==============

11 سمات و خصائص الشعر الجاهلي

–  البساطة و الوضوح و الصدق و عدم التكلف .

 – قلة المحسنات و لوان التزيين الفنى و الزخرف البديعى .
– متانة السلوب و قوتة و جزالتة .
–  القصد الى المعنى في ايجاز و يسر و عدم الطالة .
–  صور الشعر الجاهلي و خيلتة محدودة بحدود البيئة الصحراوية مما ادي الى ظهور التكرار في الصور و المعاني في الشعر الجاهلي .
–  الصدق و الصراحة في وصف الانفعالات و العواطف و الوقائع في غير مبالغة .
–  الطابع البدوى الذى يسطر على معظم الشعر الجاهلي مما هو اثر للبيئة و الحياة الجاهلية و من اثار ذلك الطابع في الشعر الجاهلي

شدة تمثيلة للبيئة البدوية تلك البيئة التي عاش فيها العربي فوصفها و صفا دقيقا و تمثلها في شعرة تمثلا كاملا .
بدء اغلب القصائد الجاهلية بذكر الطلال و وصف الديار و هذا لطبيعة حياتهم القائمة على الترحال و الانتقال من مكان لخر و طبية العربي انه يحن الى ما ضية .
كثرة اللفاظ الغريبة و الوحشية المستمدة من البيئة البدوية الجافة .

==================================

الوحدة الثالثه

النثر في العصر الجاهلي

س/ عدد فنون النثر التي عرف في العصر الجاهلي .

فنون النثر الجاهلي هي
1 الخطابه.

2 الرسائل

3 الوصايا.
4 المثال.

 5 الحكم.
6 سجع الكهان .

==============

س/ تحدث بيجاز عن الخطابة في العصر الجاهلي .

   و هي من اقدم فنون النثر،لنها تعتمد على المشافهة و هي فن مخاطبة الجمهور بسلوب يعتمد على الاستمالة و على اثارة عواطف السامعين و جذب انتباههم و تحريك مشاعرهم و هذا يقتضى من الخطيب تنوع السلوب و جودة اللقاء و تحسين الصوت و نطق الشاره.

ما القناع فيقوم على مخاطبة العقل و هذا يقتضى من الخطيب ضرب المثلة و تقديم الدلة و البراهين التي تقنع السامعين.

وللخطبة اجزاء ثلاثة هي المقدمة و المقال و الخاتمة

ومن اهم اهداف الخطبة الفهام و القناع و المتاع و الاستماله.

خصائص اسلوب الخطبه:

1 و ضوح الفكره.

 2 جودة العبارة و سلامة الفاظها.

3 الكثار من السجع غير المتكلف.

4 التنوع في السلوب بين الخبرى و النشائي.

5 قلة الصور البيانية .

اذكر اهم سبب ازدهار الخطبة في العصر الجاهلي .

من سبب ازدهار الخطبة في العصر الجاهلي:

ازدهرت الخطبة لاكتمال عوامل ازدهارها و هي

1 حرية القول.

 2 دواعي الخطابة كالحرب و الصلح و المغامرات .

3 الفصاحة فكل العرب كانوا فصحاء.

   و لقد اجتمعت كل هذه الخصائص في خطبة قس من ساعدة اليادي و الجدير بالذكر انه اول من قال في خطبته: ما بعد و تسمى فصل الخطاب لنها تفصل المقدمة عن الموضوع.

س/ اوجز الحديث عن مكانة الخطابة و شهر الخطباء في الجاهلية .

     و الخطيب له مكانة و منزلة تتجاوز منزلة الشاعره؛ هذا ان الشاعر ربما يتكسب بشعرة كما يفعل النابغة و المتلمس و طرفة و العشي و ما الخطيب فنة لا يقول خطبتة الا في الدفاع عن القبيلة او تبيين حقوقها فالخطيب لا يتكسب بخطبتة كما يفعل الشاعر.

ومن خطباء الجاهلية هاشم بن عبد مناف و ابنة عبدالمطلب و زهير ابن جناب و قيس بن خارجه  بن سنان و كثم بن صيفي و قس بن ساعدة و هانيء بن مسعود الشيبانى و حاجب بن زرارة و الحارث بن عباد البكرى.

======================

س/ اوجز الحديث عن القصص في العصر الجاهلي .

    القصص لذى كانت تهفو الية النفوس و تسمو الية العين عند عرب الجاهلية كما عبر عن هذا بروكلمان فكان القاص او الحاكى يتخذ مجلسة بالليل او في الماسى عند مضارب الخيام لقبائل البدو المتنقلة و في مجالس اهل القري و الحضر و هم سكان المدن بلغتنا اليوم.

   فالقصص فن نثرى مميز عبارة عن مجموعة من الحداث تتناول حادثة و واقعة واحدة او عدة و قائع تتعلق بشخصيات انسانية منها و خري مختلفة غير انسانيه لها قسمين حسب طبيعة احداثها هما؛ حقيقية و اقعية و خيالة خرافيه. تتميز القصة بنها تصور فترة كاملة من حياة خاصة او مجموعة من الحيوات فهي تعمد الى عرض سلسلة من الحداث الهامة و فقا لترتيب معين. بينما نجد القصوصة تتناول قطاعا او موقفا من الحياة فهي تعمد الى ابراز صورة متلقة و اضحة المعالم بينة القسمات تؤدى بدورها لبراز فكرة معينه.

القاص: هو السارد للحداث او هو خالق مبدع تزدحم في رسة احداث و شخصيات ينفخ فيها الروح لتتحدث بنعمة الحياه. مهمتة ان يحمل القارئ الى حياة القصة و يتيح له الاندماج التام في احداثها و يحملة على الاعتراف بصدق التفاعل الذى يحدث ما بينهما و يعود المر الى قدرة القاص على التجسيد و القناع.

    كانت ما دة القصص او مواضيعة متعددة و متنوعة و هذا بغية التسلية المتعة او حتى الوعظ و الرشاد او شد الهمم فكان بعضها يدور حول

الفروسية تاريخ القبيلة بطولات المجاد؛ كحرب البسوس داحس و الغبراء او قصص من الوقائع الحياة الاجتماعية اليومية بغية المتاع و التسلية اوالقصص الخرافى الساطير كقصص الغول و منازلتة في الصحراء فكان العرب يستمدون قصصهم و مواضيعهم من حياتهم و مواقفهم و نزالاتهم و موروثهم الثقافى مما تناقل اليهم عبر الرواية من السلاف.

    لكن هنالك البعض مما استمدة من جيرانهم كالحباش و الروم و الفرس و الهنود.

    و ربما و جد فن القصة ان النثر انجع و سيلة يستخدمها او يصطنعها القاص للوصول لهدفة لن الشعر بما فيه من عواطف متججة و خيال جامح و موسيقي خارجية و غير هذا مما يرتكز عليه لا يصلح لان يعبر تعبيرا صادقا دقيقا عن تسلسل الحداث و تطور الشخصيات في تلك الحياة التي يجب ان تكون=مموهة من الواقع.

    و لكل قصة عنصر سائد يميزها فكل قصة نقرؤها ربما تترك في النفس اثرا   و انطباعا ما ربما ينتج عن الحداث او الشخصيات او عن فكرة ما هذا الانطباع هو العنصر السائد و هو المحرك في القصة و هو لا ممكن تحديدة بدقه.

ما عناصر القصة هي: القطع او الاقتباس الحداث الحبكة التشويق الحوار الخبر السلوب.

   و للعلم فهنالك نوعين للقصه:

1 قصة ذات حبكة مفككه: التي تقوم على سلسلة من الحداث المنفصلة غير المترابطة و وحدة العمل القصصى فيها لا تقوم على تسلسل الحداث.

2 قصة ذات حبكة عضوية متماسكه: تقوم على حوادث مترابطة تسير في خط مستقيم .

   و الحبكة ذاتها تنقسم الى قسمين:

1 حبكة بسيطه: تكون=القصة مبنية على حكاية واحدة .

2 حبة مركبه: تكون=القصة مبنية على اكثر من حكاية واحدة تتداخل فيما بينة .

س/ تحدث بيجاز عن الرسائل و الوصايا في العصر الجاهلي .

 ===============

((الوصايا )

1 الوصيه: قول حكيم صادر عن مجرب يوجة الى من يحب لينتفع به و هي من الوان النثر التي عرفها العرب في الجاهلية .

نموذج من الوصايا

وصت امامة فتاة الحارث ابتها عند زواجها فقالت

اي بنية ان الوصيه لو تركت لفضل ادب لتركت هذا لك و لكنها تذكرة للغافلة و معونة للعاقله.

    اي بنية ل وان امرة استغنت عن الزوج لغني ابويها و شدة حاجتهما اليهما لكنت اغني الناس عنه و لكن النساء للرجال خلقن و لهن خلق الرجال فخذى و صيتى فن فيها تنبيها للغافل و معون للعاقل.

ى بنيه: انك فارقت الجو الذى منه خرجت و خلفت العيش الذى فيه درجت الى و كر لم تعرفية و قرين لم تليفة فصبح بملكة عليه رقيبا و مليكا فكوني له امة يكن لك عبدا و احفظى له خصالا عشرا تكن لك ذخرا.

ما الولي و الثاني: فالخضوع له بالقناعة و حسن السمع له و الطاعه.

وما الثالثة و الرابعه: فالتفقد لمواضع عينة و نفة فلا تقع عينة منك على قبيح و لا يشم منك الا طيب ريح.

وما الخامسة و السادسه: فالتفقد لوقت منامة و طعامه. فن تواتر الجوع ملهبة و تنغيص النوم مغضبه.

وما السابعة و الثامنة فالاحتراس لمالة و الرعاء على حشمة و عيالة و ملاك المر في المال حسن التدبير و في العيال حسن التقدير.

وما التاسعة و العاشره: فلا تعصى له امرا و لا تف شي له سرا فنك ان خالفت امرة او غرت صدرة و ن افشيت سرة لم تمنى غدرة .

ثم اياك و الفرح بين يدية ان كان مغتما و الكبة بين يدية ان كان فرحا.)

جزاء الوصيه:
– المقدمه: و فيها تمهيد و تهيئة لقبولها.
ب الموضوع: و فيه عرض للفكار في و ضوح و قناع هادئ.
ج – الخاتمه: و فيها اجمال موجز لهدف الوصيه.
ولقد رينا هذا في وصية ام لبنتها عند زواجها لمامة فتاة الحارث

خصائص اسلوب الوصيه:
– و ضوح اللفاظ.
ب قصر الجمل.

ج الطناب بالتكرار و الترادف و التعليل.
د تنوع السلوب بين الخبر و النشاء.
ه القناع بترتيب الفكار و تفصيلها و بيان اسبابها.
و اليقاع الموسيقى الرائع و تجلى كل هذا في و صية ام لابنتها.

وهنالك فرق بين الوصية و الخطبة الا و هو
ن الخطبة هي فن مخاطبة الجماهير لاستمالتهم و قناعهم .
ما الوصيه: فهي قول حكيم لنسان مجرب يوصى به من يحب لينتفع به في حياته.

==============

س/  تحدث بيجاز عن المثال و الحكم في العصر الجاهلي .

المثال

المثل: قول موجز سائر على اللسنة و ارد في حادثة او مستمد من ملاحظة في البيئه.

نشة المثل: كانت الحادثة تقع و يدور فيها القول و تتى من بين العبارات عبارة قوية مركزة في تلخيص الموقف او استخلاص العبرة منه فيكون و قعها قويا على السامع و تتلقفها اللسنة فتذيع و تنتشر و تصبح مثلا يلقى في كل موقف يشبة الموقف الذى سيقت فيه العبارة اول ما سيقت. و ذلك يسمى مورد المثل .

يضرب المثل في موقف يشبة الحالة التي و رد فيها مع المحافظة على لفظ المثل و ضبطة و ذلك يسمي: مضرب المثل و هو استعارة تمثيلية و لذلك فكل كله مورد و مضرب .

نواع المثل:

 – بعض المثال يرتبط بحادثة و اقعيه.

ب بعض المثال يرتبط بقصة خياليه.

ج – بعض يمثل منهجا معينا في الحياة كقوله ان الحديد بالحديد يفلح

د و بعضها ما يحمل توجيها خاصا كقولهم: قبل الرماء تملا الكنائن

ة – و بعضها يبنى على ملاحظة اشكال الطبيعة او يرتبط بشخاص اشتهروا
بصفات خاصة .

ويرجع سر انتشار المثل و ذيوعة في الجاهلية الى

ا انها بيئة فطرية تغلب فيها المية و تشتد الحاجة الى التجارب المستخلصة في اقوال لها معنى صادق.

ب كذلك يرتبط المثل بحادثة او حكاية تساعد على اانتشاره.

ج تصاغ المثال غالبا في عبارة حسنة يخرج فيها دقة التشبية بين المورد و المضرب و هذا ما يرضى ذوق العربي .

المثل صوت الشعب

 فهو مرة تنعكس عليها صورة الحياة الاجتماعية و السياسية و الطبيعيه،وهي تعبير عن عامة الناس لصدورة دون تكلف،ولذلك يتجة الباحثون عن طبائع الشعوب الى دراسة امثالها و ذا رجعنا الى المثال و جدناها صوتا للشعب لما يتى

1 لنها مرتبطة بالبيئة و ما فيها من حرب و صلح و مفاوضات .

2 تعبر عن صفات العرب و خلاقهم و عاداتهم.

ج – ترتبط بحياتهم و حداثها و تعبر عن طرق تفكيرهم و لذلك تتنوع المثال من امة الى اخرى= تبعا لاختلاف البيئة و الثقافة و اختلاف العصور.

الخصائص الفنية للمثال

1 ايجاز اللفظ .

2 قوة العباره.

3 دقة التشبيه.

 4 سلامة الفكره.

نماذج لمثال العرب في الجاهلية

جزاء سنمار يضرب لمن يحسن في عملة فيكافا بالساءة اليه.

رجع بخفى حنين يضرب ذلك المثل في الرجوع بالخيبة و الفشل.

انك لا تجنى من الشوط العنب يضرب لمن يرجو المعروف في غير اهلة اولمن يعمل الشر و ينتظر من و رائة الخير .

===================

الحكم

الحكمه: قول موجز مشهور صائب الفكرة جميل التعبير،يتضمن معنى مسلما به يهدف الى الخير و الصواب و تعبر عن خلاصة خبرات و تجارب صاحبها في الحياه.

فيم تلتقى الحكمة و المثل و فيم يختلفان؟

تتفق الحكمة مع المثل في: اليجاز و الصدق،وقوة التعبير،وسلامة الفكره.

وتختلف الحكمة عن المثل في امرين

1 لا ترتبط في اساسها بحادثة او قصه.

2 انها تصدر غالبا عن طائفة خاصة من الناس لها خبرتها و تجاربها و ثقافتها.

سباب انتشارها:

قد شاعت الحكمة على السنة العرب لاعتمادها على التجارب و استخلاص العظة من الحوادث و نفاذ البصيرة و التمكن من ناحية البلاغة .

الخصائص الفنية لسلوب الحكمه

1 حلوة التعبير .

 2 قوة اللفظ .

3 دقة التشبية .

4 سلامة الفكرة مع اليجاز .

الحكمة صوت العقل:

  لن الحكمة قول موجز يقوم على فكرة سديدة و تكون=بعد تمل و موازنة بين المور و استخلاص العبرة منها و لذلك فهي تعبر عن الرى و العقل .

نماذج من حكم العرب في الجاهلية

مصارع الرجال تحت بروق الطمع   فيها دعوة الى القناعة فن الطمع يقتل صاحبة .

رب ملوم لا ذنب له   دعوة الى التحقق من المر قبل توجية اللوم للبريء .

ادب المرء خير من ذهبة   معناها ان قيمة النسان بدبة لا بمالة .

من فسدت بطانتة كان كالغاص بالماء معناها ان من استعان بقوم غير صالحين لم يفلح في عملة و يصير مثلة كمثل من يقف الماء في حلقة فلا يجد سبيلا الى ازالة غصتة .

فهي تدعو الى حسن اختيار العوان.

من شدد نفر و من تراخي تلف فالناس تنفر من الشديد القاسي و تميل الى اللين الرحيم .

وهي تدعو الى اللين في المعاملة و حسن معاملة الناس .

==============

س/ ماذا تعرف عن سجع الكهان

سجع الكهان

وجدت في المجتمع الجاهلي فئة عرفت باسم “الكهان” كانوا سدنة المعابد الوثنية و ادعي هؤلاء المعرفة بالغيب وان و سطاؤهم في هذا من الجن و ربما اعطاهم هذا هالة من التميز و الهيبة و تقاطر الناس عليهم يستشيرونهم قبل السفر او الزواج او في الثار و القتال او في تفسير الحلام او غير هذا من الشؤون الحياتية الخري و كان المجتمع في هذا الوقت يتقبل امثال هذه المعتقدات لعدم توفر جهة اخرى= تريحهم و تطمئن ارواحهم و كان الكهان يستغلون هذا استغلالا بشعا من اجل فرض ارائهم و سيطرتهم الروحية على المجتمع و لو صدف و صح توقع الكاهن في حادثة ما فن الناس يتناقلونها و يضخمون و قائعها و يبالغون في اعجابهم بالحدث المعجز و ذلك ما جعل الناس يبدون تجاههم نوعا من الخشية الممزوجة بالاحترام و كان من كهان الجاهلية المشهورين سطيح الذئبى و شق بن مصعب النمارى و الممور الحارثى و الزرقاء فتاة زهير و طريفة الخير و غيرهم ممن لفت الساطير اشكالهم و تصرفاتهم .

روى عن هؤلاء الكهان و فق ما تناقلتة الخبار و المدونات نوع من النثر عرف باسم “سجع الكهان” و كان السجع و سيلتهم للتثير في نفوس المستمعين اليهم و تزويق اقوالهم و صرف الناس عن جوهر المر الى قشرتة و اعتمدوا على مزج سجعهم بعبارات عن ظواهر الطبيعة دون ان ينسوا اضافة العديد من الرموز و الشارات المبهمة التي ليس لها معنى .

    لا يعتقد ان ما و صلنا عن سجع الكهان صحيح كله بل هو منحول في معظمة و ربما جري نحلة في عصور متخرة لغراض سياسية او اجتماعية او اسلامية و لكن لا ينبغى ان نسترسل بفكرة النحل و المنحول كى نغرق في استنتاج ان الجاهليين لم يعرفوا السجع بل المعتقد انهم عرفوة حقا و ربما روى ان رجلا اتي النبى ص فخاطبة بكلام مسجوع فقال له اسجعا كسجع الكهان و في القرن الكريم ما يدل على و جودة و لما خيل للجاهليين ان ثمة مشابهة بين السلوب القرنى و سجع الكهان زعموا ان محمدا ص كاهن او شاعر فجاء في القرن الكريم  “وما هو بقول شاعر قليلا ما تؤمنون و لا بقول كاهن قليلا ما تذكرون تنزيل من رب العالمين “.

  تعمد الكهان الغراق في التعمية على مقولاتهم و ضفاء صيغ رمزية غير مفهومة عليها تحتمل التويل لو حدث عكس ما تنبؤوا به حتى تميزوا بلون خاص من القول المسجوع المترادف القصير العبارة ذى النبرة الخطابية و لو صح قليل مما و صلنا من النصوص المنسوبة اليهم لتبين انهم كانوا يعنون في رموزهم بالكواكب و الرياح و الغيم و البرق و استعملوها احيانا في القسم فمنهم من كانوا يعبد الكواكب السيارة و منهم من كان يعبد الشجر او الطير فكان القسم بهذه الشياء يمنح النص نوعا من التوكيد او الموثوقية او الرعب .

قال عزي سلمة الذى و صفة الجاحظ بنة اشجع الكهان: و الرض و السماء و العقاب و الصقعاء و اقعة ببقعاء لقد نفر المجد بنى العشراء للمجد و الثناء).

وقالت احدي الكاهنات تحذر قومها من غارة قادمة عليهم و اللوح الخافق و الليل الغاسق و الصباح الشارق و النجم الطارق و المزن الوادق ان شجر الوادى ليدو ختلا و يحرق انيابا عصلا و ن صخر الطود لينذر ثكلا لا تجدون عنه معلى

وهكذا جاء ذلك السجع نوعا من الدب غير المفهوم و غير المترابط يحمل ايجاز العبارة و رمزية المعنى و لا ممكن الاطمئنان الى صحة ما و رد الينا منه و لكنة على العموم لم يصمد امام الشعر و لم يستطع منافستة في ضمائر الناس .

    و ادعي غير واحد من الكهان اللوهية في قومة و قال احدهم لعشيرتة من الملك الصهب الغلاب غير المغلب في البل كنها الربرب

لم يكن الكهان مقبولين لدي عامة الناس بل كانوا مصدر خوف و هاجس بالنسبة اليهم و ذلك يفسر كيف تخيل الناس صورا مشوهة عنهم فقد كانوا يقولون عن سطيح الذئبى ان و جهة في صدرة و يقولون عن شق بن مصعب انه نصف انسان او شطر منه … الخ و هذه الشكال السطورية التي منحها الناس لهم تدل على مبلغ خوف المجتمع الجاهلي منهم .

لسنا هنا في و ارد عرض تاريخ لهؤلاء بل لتبيان امرين

ولهما ان السجع كان موجودا في المجتمع الجاهلي لاشك في هذا و دليلنا كثرة الخبار المتواترة عنهم و التي ذكرها غير اثر من اثار القدمين كالجاحظ و ابن كثر و ابن قتيبة و خطب العرب .

وثانيهما ان كثيرا منه نحل فيما بعد و لو قرنا نصوصهم قراءة متنية لوجدنا ان النحلة و الوضاعين فيما بعد قلدوا النص القرنى و صاغوا كلمات بعينها نسبوها الى سجع الكهان دافعهم في هذا اثبات ان القرن ليس كتاب الله وان محمدا(ص قلد الكهان عندما صاغ كلمات القرن و ربما انتشر كهذا النوع من النحل في فترة النزاع العربي الشعوبى حيث انتشر الزنادقة و عبدة النار و خرون مدفوعين بحقد اسود على السلام و هلة و لعلنا نلمح العديد من مبشرى الديانات الخري يعودون الى نفس النصوص المنحولة محاولين خلق نوع من المشابهة و المقابلة بين السجع الجاهلي المشكوك بمرة و بين اليات القرنية .

ويبدو الثر القرنى و اضحا على كثير من نصوص السجع التي و صلتنا و هو ما يدل على اقتباس الوضاعين من القرن لاختراع الكلمات المنسوبة الى الكهان اما من الناحية الفنية فالتقليد مشوة و لا يلحق بغبار بلاغة القرن وان ناقدا يمتلك قليلا من البصيرة و العين الناقدة يستطيع اكتشاف المر و فيما يلى بعض المثلة على هذا

قال عوف بن ربيعة في وصف يوم البعث

” يوم يجمع فيه الولون و الخرون يسعد فيه المحسنون و يشقي فيه المسيئون “

وقال شق بن صعب في وصف هذا اليوم

“يوم تجزي فيه الولايات يدعي فيه من السماء بدعوات يسمع منها الحياء و الموات و يجمع فيه الناس للميقات يصير فيه لمن اتقي الفوز و الخيرات ”
ويقول ايضا

“ورب السماء و الرض و ما بينهما من رفع و خفض ان ما انبئك به لحق ما فيه امض” .

وجاء في حديث الكاهنة زبراء

“واللوح الخافق و الليل الغاسق و الصباح الشارق و النجم الطارق و المزن الوادق ان شجر الوادى ليدو ختلا و يخرق انيابا عصلا و ن صخر الطود لينذر ثكلا لا تجدون عنه معلا” .

والثر القرنى و اضح لا ريب فيه فمن اين لهم معرفة بيوم العقاب و الحساب و النشور و البعث و السماء المرفوعة و لا يدل هذا الا على تثر الوضاعين الحاقدين على السلام بالنص القرنى و اختراعهم لهذه النصوص للتشكيك في ان القرن تقليد لسجع الكهان وان محمدا ليس صاحب رسالة و يعتقد ان هؤلاء ربما نشطوا في العصر العباسى الول حيث بلغ التدوين و الوراقة مبلغا من التطور كان يسمح بنسخ النصوص المنحولة و نشرها بين الناس .

    اما ان القرن يستعمل السجع في عباراتة فهذا لا يعيب القرن و لا يقدم دليلا انه تقليد لسجع الكهان فلم يقتصر استعمال السجع على الكهان و حدهم بل عمد خطباء العصر الجاهلي و حتى الشعراء منهم الى الكلام المسجوع لما فيه من اليجاز و صابة المعنى و التثير في نفس المخاطب و القرن نزل بلسان عربي مبين بلغة يفهمها اهل العصر و قريبة الى قلوبهم .

=============

س/ ما اهم سمات النثر الجاهلي الفنية .؟

1 رقى الفكار و المعاني .

 2 جزالة اللفاظ و خشونتها و صحة التراكيب .

3 الاهتمام بالمحسنات البديعية و خاصة السجع .

4 التنوع في السلوب بين الخبرى و النشائى .

5 صدق العاطفة .

6 جودة الصورة .

7 الغراق في الخيال احيانا .

8 تصوير البيئة الجاهلية تصويرا دقيقا .

=================

  • مكانة النثر في العصر الجاهلي
  • استخدام الحوار في معلقة امرو القيس
  • تلخيص قصة داحس و الغبراء سلسلة ايام العرب
  • جزاله اسلوبها
  • دلاله استخدام السلوب الخبري
  • انواع الطعام عند الهل البدو
  • عادات الجاهلية في مكة عند الزواج
  • عرِّف مصطلح ( الصعلكة و الصعاليك ) المعنى و الزمان و المكان
  • قضية الشك في النثر الجاهلي
  • مكانة الشعر في العصر الجاهلي
  • 1٬783 views