موضوع حول دور المراة

مقال حول دور المراه

نقدم لكم اليوم مقال عن دور المراة في المجتمع و هي تعتبر نصف المجتمع و ينبغى ان ينظر للمراة ككائن يستطيع ان يصير سببا في صلاح المجتمع

صورة موضوع حول دور المراة

صور

ان دور المراة في اي مجتمع دور اساس في نمو المجتمعات و نهضتها، فهي التي تضع الجزء الاكبر من اللبنات الاساسية في المجتمع، لكونها المربية الاولي للاجيال، و تمتلك سلاح التاثير القوي و هو غريزة الامومه، و تاكيدا لدورها و فضائلها فقد حفظ الاسلام للمراة كل حقوقها، و كان لها دورها الفعال في عهد رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم و في عهد الخلفاء الراشدين· فاخرجت اجيالا من العلماء و ساهمت في بناء حضارتنا الاسلاميه·

ونحن هنا لسنا بصدد الحديث عن متميزات المراة و تاريخها، بل نتناول المراة في و اقعنا و تاثيرها في المجتمع سلبا و ايجابا، و بالاخص تاثير المراة المتعلمة و غير المتعلمه، و عن مفهوم التعليم لديها و العوائق التي تواجهها و هذا في مجتمعاتنا القروية و الريفية على و جة الخصوص·

ان درجات التعليم لدي المراة في مجتمعنا ربما تتوقف في المراحل الاولية او المتوسطة و القلة تكمل المرحلة الثانوية و تلك هي قمة الهرم لدي كثيرات منهن، و هذا للمفهوم السائد بانها لا تحتاج لاكثر من ذلك، او للاعتقاد الخاطيء انها لا تستحق، لان دورها محدد و ثابت، و التعليم في ظن هولاء شيء ثانوي يرتبط بمرحلة سنية محددة للمراه، و هذا حتى تستطيع تحمل مسوولياتها و عندئذ تتوقف عن التعليم، و ربما يصير هذا جهلا منها او انها ربما تكون=ضحية لاسباب متعدده·

ولعلنا اذا تحدثنا عن دور المراة المتعلمة في نهضة المجتمع ابدا باخذ مثال بسيط، بشجرة فاكهة تم العناية بها فكانت قوية مخضرة سليمة من الافات فسوف تعطي ثمارا غنية ناضجة بعكس الشجرة غير السليمه، و كذلك المراة ان تم العناية بها في كل مراحل حياتها فانها سوف تكون=ناضجة فكريا، و تحمل في حياتها مفاهيم تربوية سليمة و عقلا راجحا تدرك به اهمية العلم، و تعمل دائما جاهدة على ان يصل ابناوها الى درجات اعلى منها و افضل·

ولا سيما دورها الكبير في النهوض بمجتمع حضارى متميز ذى قيم انسانية و اخلاقية تمتلك ادوات النهوض و التقدم· كما ان المراة المتعلمة تودى دورا كبيرا في محو الامية الثقافية و هذا عبر استغلال المناسبات الاجتماعية و ايصال مفاهيم سليمة لقضايا مهمة انسانية و اسلامية و اخلاقية الى اخواتها من غير المتعلمات·

اما اذا و ضعناها في مقارنة مع المراة غير المتعلمة فنجدها بعكس ما ذكر انفا فهي ان لم تدرك اهمية التعليم فان مفهومها يبقي متخلفا، و لن تستطيع ان تقوم بواجباتها تجاة مجتمعها، بل ممكن ان تودى دورا عكسيا لضيق فكرها و تقيدها بعادات ناتجة عن جهلها الدور الحقيقي للمراه·

ويكفى ان نشير هنا الى ان تجمعات المراة في المناسبات الاجتماعية تتحول الى منابر للغيبة و النميمة و العياذ بالله· و هي من اعظم الذنوب· فقد شبة رسولنا الكريم المغتب بمن ياكل لحم اخية ميتا، و ذلك دليل على عظمة الذنب الذى يرتكبة فاعله، و لعلنا نكتفى بالاشارة الى هذه العادة الذميمة التي تودى الى نهش الاعراض، و اضاعة الوقت فيما لا يجدى، و حين تساير المراة المتعلمة مجتمعها في بعض عاداتة السيئة ينطبق عليها المثل القائل > كانك يا بو زيد ما غزيت<·

والحديث يطول عن المراة و دورها، و لكن الواقع ان حقوق المراة مهضومة في مجتمعنا، فهي تفتقد الاهتمام و لا تمنح الفرصة لترتقي بنفسها و بفكرها، و تكون=الضحية في المقام الاول الاجيال المتلاحقه، و لذا نناشد الاباء باعطاء الفرصة التعليمية الكاملة لهن، و الاهتمام بهن ليس من اجل الحاضر، بل من اجل المستقبلوالاجيال القادمه·

صورة موضوع حول دور المراة

 

  • موضوع دور المرأة في مجتمع
  • موضوع المرأة في مجتمع
  • موضوع حول المرأة 9أساسي
  • 3٬486 views