موضوع تعبير الظلم

مقال تعبير الظلم

من منا يحب الظلم فهيا اليوم نتعرف على مقال تعبير رائع عن الظلم لنتجنب ذلك السلوك السىء

صورة موضوع تعبير الظلم
صور
عندما نسمع كلمة الظلم نشعر بن الحياة قاسية نشعر بنة ليس هعندما نسمع كلمة الظلم نشعر بن الحياة قاسية نشعر بنة ليس هنالك امل من الانتصار و كن السماء انطبقت على الرض و كننا اصبحنا كالدمي يلعب بنا لماذا نفعل ذلك لما نظلم بعضنا لم لا نقاوم بل نجعل من انفسنا لعبة بيد غيرنا ربما يصير اسباب الظلم اننا لا نعلم  عواقبة او اننا صدقنا شيئا و لا نريد تكذيبة او اننا لم نبحث عن الحقيقة و فضلنا السماع على البحث من اصعب الشياء التي تمر على النسان الشعور بالظلم،  ربما يصير شخصا ربما ظلمك بحكم كلام الناس عنك او يصير ربما ظلمك لنك اخطئت بالتعبير عن شيء معين او ربما تكون=قد تكون=ظالما لنفسك في بعض الحالات او ظلم لربة و في و قتنا ذلك نري انتشار الظلم كثيرا لكن كيف نصير ظالمين لنفسنا  و لغيرنا او لربنا نصير ظالمين لنفسنا عندما لا نستفيد من عقولنا و جسادنا عندما ننتظر السعادة من الخرين عندما نعطى شخصا اكثر من حقة بالتحكم بتصرفاتنا او ننسي الغاية من خلقنا نبتعد عن عبادة الله و عن الصلاة و الصيام و الدعاء و نبدا بالكسل و نري و قتنا ضاع مننا هل سنكون مجرد ريشة تتحكم بها التيار علينا المقاومة لظلم انفسنا اقناع نفسنا بننا نظلمها و ننا نستطيع ان نتخلص من ذلك الشيء اما بالنسبة لظلم الشخص لغيرة فهو متعدد الشكال ربما يظلمة بن لا يريد السماع منه او يكتفى بكلام الناس عنه او يرفض اعطائة حقة او اخذ ممتلكاتة منه لنة ضعيف او يحلف كذبا لاغتصاب ممتلكات الناس و كان هذا لا يصير بدل من العقاب عقابين: عقاب الحلفان الكذب و عقاب الظلم،و يبدا بالغيبة و النميمة عن الناس او تحكم على شخص من مظهرة الخارجي،  و شهادة الزور منع الزكاة عن الخرين و حتى ظلم الحيوانات و الطيور او لا تتكلم مع شخص بحجة مستواة الاجتماعى او المادى انتظروا  و تمهلوا  لا ان كل ذلك يستحق التمل لم نفعل ذلك كله بالخرين ماذا نستفيد من الغيبة و النميمة عن الناس او ظلمهم علينا الارتقاء فلن نستفيد اي شيء من الظلم الا تعلمون عقاب الظالم يكفيك فقط دعوتة فدعوة المظلوم مستجابة عند الله  وعقاب الخرة العظيم اما ظلم النسان لربة فهو عدم تنفيذ حقوق ربنا علينا  فنحبه و نعصيه،  و عدم توحيد اللوهية له و  ن نجعل  معة الها اخر،  عجبا لك يا بن ادم تحب الله و تعصية و تكرة الشيطان و تطيعة ايها الظالم تذكر بان الموت يتى فجة فلن تستطيع حينها ان تتوب لله و لن ينفعك الندم اي شيء فباشر لله تعالى بالتوبة و ارفع الظلم عن الخرين و عن نفسك و عن ربك و تعهد لنفسك و لربك بنك لن ترجع للظلم مرة اخرى= و تذكر دائما بن الله غفور رحيم  يغفر لعبادة و لو  كانت جبالا من الذنوب . ناك امل من الانتصار و كن السماء انطبقت على الرض و كننا اصبحنا كالدمي يلعب بنا لماذا نفعل ذلك لما نظلم بعضنا لم لا نقاوم بل نجعل من انفسنا لعبة بيد غيرنا ربما يصير اسباب الظلم اننا لا نعلم  عواقبة او اننا صدقنا شيئا و لا نريد تكذيبة او اننا لم نبحث عن الحقيقة و فضلنا السماع على البحث من اصعب الشياء التي تمر على النسان الشعور بالظلم،  ربما يصير شخصا ربما ظلمك بحكم كلام الناس عنك او يصير ربما ظلمك لنك اخطئت بالتعبير عن شيء معين او ربما تكون=قد تكون=ظالما لنفسك في بعض الحالات او ظلم لربة و في و قتنا ذلك نري انتشار الظلم كثيرا لكن كيف نصير ظالمين لنفسنا  و لغيرنا او لربنا نصير ظالمين لنفسنا عندما لا نستفيد من عقولنا و جسادنا عندما ننتظر السعادة من الخرين عندما نعطى شخصا اكثر من حقة بالتحكم بتصرفاتنا او ننسي الغاية من خلقنا نبتعد عن عبادة الله و عن الصلاة و الصيام و الدعاء و نبدا بالكسل و نري و قتنا ضاع مننا هل سنكون مجرد ريشة تتحكم بها التيار علينا المقاومة لظلم انفسنا اقناع نفسنا بننا نظلمها و ننا نستطيع ان نتخلص من ذلك الشيء اما بالنسبة لظلم الشخص لغيرة فهو متعدد الشكال ربما يظلمة بن لا يريد السماع منه او يكتفى بكلام الناس عنه او يرفض اعطائة حقة او اخذ ممتلكاتة منه لنة ضعيف او يحلف كذبا لاغتصاب ممتلكات الناس و كان هذا لا يصير بدل من العقاب عقابين: عقاب الحلفان الكذب و عقاب الظلم،و يبدا بالغيبة و النميمة عن الناس او تحكم على شخص من مظهرة الخارجي،  و شهادة الزور منع الزكاة عن الخرين و حتى ظلم الحيوانات و الطيور او لا تتكلم مع شخص بحجة مستواة الاجتماعى او المادى انتظروا  و تمهلوا  لا ان كل ذلك يستحق التمل لم نفعل ذلك كله بالخرين ماذا نستفيد من الغيبة و النميمة عن الناس او ظلمهم علينا الارتقاء فلن نستفيد اي شيء من الظلم الا تعلمون عقاب الظالم يكفيك فقط دعوتة فدعوة المظلوم مستجابة عند الله  وعقاب الخرة العظيم اما ظلم النسان لربة فهو عدم تنفيذ حقوق ربنا علينا  فنحبه و نعصيه،  و عدم توحيد اللوهية له و  ن نجعل  معة الها اخر،  عجبا لك يا بن ادم تحب الله و تعصية و تكرة الشيطان و تطيعة ايها الظالم تذكر بان الموت يتى فجة فلن تستطيع حينها ان تتوب لله و لن ينفعك الندم اي شيء فباشر لله تعالى بالتوبة و ارفع الظلم عن الخرين و عن نفسك و عن ربك و تعهد لنفسك و لربك بنك لن ترجع للظلم مرة اخرى= و تذكر دائما بن الله غفور رحيم  يغفر لعبادة و لو  كانت جبالا من الذنوب .
صورة موضوع تعبير الظلم
  • انشاء عن الضلم
  • موضوع الظلم
  • 1٬194 views