السبت , نوفمبر 23 2019

ما هو جيفارا العالمي


ما هو جيفارا العالمي

جيفارا معروف شصية مرموقة جدا و مشهورة بين كل الشعوب انا قريت عنو كتير و كل مقرا اعرف تفاصى اكتر عن حياتة فقولت اجلاكو الاشياء اللي بعرفها عنها عشان نستفيد كلنا


صورة ما هو جيفارا العالمي

صور

 


صورة ما هو جيفارا العالمي

 


 

 

ارنستو “تشي” جيفارا 14 يونيو 1928 – 9 اكتوبر 1967 المعروف باسم ت شي جيفارا Che Guevara)، او الت شي El Che)، او ببساطة ت شي Che)، بالاسبانيه: Ernesto ‘Che’ Ernestico Guevara de la Serna


عن هذا الملف استمع للنطق (؟·معلومات) ينطق غڤارا)، ثورى كوبى ما ركسى ارجينتينى المولد كما انه طبيب و كاتب و زعيم حرب العصابات و قائد عسكرى و رجل دولة عالمي و شخصية رئيسية في الثورة الكوبيه. اصبحت صورتة المنمقة منذ و فاتة رمزا في كل مكان و شارة عالمية ضمن الثقافة الشعبيه.

سافر غيفارا عندما كان طالبا في كلية الطب في جامعة بوينس ايرس الذى تخرج منها عام 1953، الى كل انحاء امريكا اللاتينية مع صديقة البيرتو غرانادو على متن دراجة نارية و هو في السنة الاخيرة من الكليه، و كونت تلك الرحلة شخصيتة و احساسة بوحدة امريكا الجنوبية و بالظلم الكبير الواقع من الامبرياليين على المزارع اللاتينى البسيط، و تغير داخليا بعد مشاهدة الفقر المتوطن هنالك.

ادت تجاربة و ملاحظاتة خلال هذه الرحلة الى استنتاج بان التفاوتات الاقتصادية متاصلة بالمنطقه، و التي كانت نتيجة الراسمالية الاحتكارية و الاستعمار الجديد و الامبرياليه. راي غيفارا ان العلاج الوحيد هو الثورة العالميه. كان هذا الاعتقاد الدافع و راء تورطة في الاصلاحات الاجتماعية في غواتيمالا في ظل حكم الرئيس جاكوبو اربينز غوزمان، الذى ساعدت و كالة المخابرات المركزية الامريكية في نهاية المطاف على الاطاحة به مما سهل نشر ايديولوجية غيفارا الراديكاليه. بينما كان غيفارا يعيش في مدينة مكسيكو التقي هنالك براوول كاسترو المنفى مع اصدقائة الذين كانوا يجهزون للثورة و ينتظرون خروج فيدل كاسترو من سجنة في كوبا. ما ان خرج هذا الاخير من سجنة حتى قرر غيفارا الانضمام للثورة الكوبيه. راي فيدل كاسترو انهم في امس الحاجة الية كطبيب، و انضم لهم في حركة 26 يوليو، التي غزت كوبا على متن غرانما بنية الاطاحة بالنظام الدكتاتوري المدعم من طرف الولايات المتحدة التي تدعم الديكتاتور الكوبي فولغينسيو باتيستا. سرعان ما برز غيفارا بين المسلحين و تمت ترقيتة الى الرجل الثاني في القيادة حيث لعب دورا محوريا في نجاح حملة على مدار عامين من الحرب المسلحة التي اطاحت بنظام باتيستا.

فى اعقاب الثورة الكوبية قام غيفارا باداء عدد من الادوار الرئيسية للحكومة الحديثة، و شمل هذا اعادة النظر في الطعون و فرق الاعدام على المدانين بجرائم الحرب خلال المحاكم الثوريه، و اسس قوانين الاصلاح الزراعى عندما كان و زيرا للصناعة و عمل ايضا كرئيس و مدير للبنك الوطنى و رئيس تنفيذي للقوات المسلحة الكوبيه، كما جاب العالم كدبلوماسى باسم الاشتراكية الكوبيه. كهذه المواقف سمحت له ان يلعب دورا رئيسيا في تدريب قوات الميليشيات اللائى صددن غزو خليج الخنازير، كما جلبت الى كوبا الصواريخ الباليستية المسلحة نوويا من الاتحاد السوفييتى عام 1962 التي ادت الى بداية ازمة الصواريخ الكوبيه. بالاضافة الى ذلك كان غيفارا كاتبا عاما يكتب يومياتة كما الف ما يشبة الكتيب لحياة حرب العصابات و كذلك الف مذكراتة الاكثر مبيعا في كل انحاء امريكا الجنوبية رحلة شاب على دراجة ناريه.

غادر غيفارا كوبا في عام 1965 من اجل التحريض على الثورات الاولي الفاشلة في الكونغو كينشاسا و من ثم تلتها محاولة اخرى في بوليفيا، حيث تم القاء القبض عليه من قبل و كالة الاستخبارات المركزية بمساعدة القوات البوليفية و تم اعدامه.

لا تزال شخصية غيفارا التاريخية تنال كلا من التبجيل و الاحترام، مستقطبا المخيلة الجماعية في هذا الخصوص و العديد من السير الذاتية و المذكرات و المقالات و الافلام الوثائقية و الاغاني و الافلام. بل و ضمنتة مجلة التايم من ضمن المائة شخص الاكثر تاثيرا في القرن العشرين، في حين ان صورتة الماخوذة من طرف البرتو كوردا و المسماة غيريليرو هيروويكو اصل الاسم بالاسبانية و يعني باللغة العربية بطل حرب العصابات كما هو موضح في قالب المقال)، قد اعتبرت “الصورة الاكثر شهرة في العالم.”


538 views