كيف اعرف انى حامل بتوام

كيف اعرف انا حامل بتوام

كيف عرف نى حامل بتوم هنالك بعض العراض التي تميز الحمل بتوم عن الحمل المفرد، و من همها: 1 ظهور عراض الحمل المعروفه، كالغثيان الصباحي، و تضخم الثديين، و قد تزداد شدة هذه العراض لن نسبة هرمونات الحمل في الحمل بتوم تكون=كثر ارتفاعا منها في الحمل المفرد. زيادة الوزن بشكل كبر من زيادتة في الحمل المفرد، حيث تكتسب الم ما يقارب 15 و 20 كيلوجرام، و هذا في حال كان و زنها قبل الحمل في معدلة الطبيعي. و ممكن للم ن تعرف الوزن المثالى لها و نسبة الزيادة المفترضة من اثناء مراجعة الطبيب المختص. ظهور عراض الحمل المتخرة مبكرا، و تكون=شديدة كثر منها في الحمل المفرد، حيث ن الرحم يصير ثقيلا جدا جدا و متمد>ا بحيث يشكل ثقلا على عضاء الجسم المختلفه، مما يسبب سرعة التعب بالنسبة للحامل، و ضيقا في التنفس، و حرقة في المعده، و الصابة بالمساك، و الشعور بعدم الارتياح في منطقة الحوض، و حدوث تسرب في البول، و لام في الظهر، و ظهور مشكلة البواسير. و يجب التنوية لي ن العراض المذكورة لا تعني وجود حمل بتوم بشكل قاطع، لذلك يجب مراجعة الطبيب المختص للكشف عن الحاله. سباب الحمل بتوم يطلق على الحمل بجنينين و كثر مصطلح الحمل المتعدد. فعندما يتم نتاج كثر من بويضة واحدة اثناء الدورة الشهريه، و يتم خصاب كل منها بواسطة حيوان منوي، فن كثر من جنين ربما ينمو في الرحم في هذه الحاله. و يطلق على ذلك النوع من الحمل حمل التوائم الخويه، سواء كان هذا الحمل بطفلين م اكثر. و لكن عندما يتم تخصيب البويضة بواسطة حيوان منوى واحد، ثم تنقسم هذه البويضه، فن ذلك الحمل يطلق عليه اسم التوائم المتماثله، حيث ن التوائم المتماثلة تعتبر قل شيوعا نسبة لي التوائم الخويه. ن استخدام المرة لدوية التخصيب لحث عملية الباضة يؤدى لي نتاج كثر من بويضة في المبيض، و بالتالي حدوث حالة حمل بتوم و كثر. كما ن عملية التخصيب الصناعي التي تتم في المختبرات من اليمكن ن تؤدى لي الحمل بتوم و كثر نتيجة لنقل كثر من جنين واحد لي الرحم، كما ن احتمال نجاب التوائم المتماثلة و المتطابقة يزداد في حال انقسمت البويضة المخصبة بعد عملية النقل. يزداد احتمال نجاب التوائم في حال كان عمر المرة يزيد عن 35 عاما، حيث تصبح كثر عرضة لنتاج بويضتين و كثر ثناء الدورة الشهرية و هذا مقارنة مع النساء القل عمرا. 2 فرصة الحمل بتوم هنالك مجموعة من العوامل التي تعمل على زيادة فرص المرة في الحصول على توم خوى و كثر، حيث تعد التوائم المتطابقة كثر ندره، و تخرج بشكل عشوائي، و من هم هذه العوامل، ما يلي: 3 ذا كان هنالك تاريخ عائلى مسبق لحالات و لادة توائم، فن عامل الوراثة يرفع من نسبة فرصة حصول المرة على توم و كثر، و هذا من جانب عائلة الم فقط. ذا كانت الم ربما نجبت توما من قبل، فن هذا يرفع من احتمالية نجابها لتوم مرة خرى. ذا كان عمر المرة كبر من 35 عاما، فكلما زاد عمر المرة ارتفعت فرصتها في نجاب توم و كثر، حيث و جدت الدراسات ن المرة في ذلك العمر تفرز هرمون FSH كثر من غيرها من النساء الصغر عمرا، و الذى يؤدى بالتالي لي تحفيز كثر من بويضة لتصل لي طور الباضه. ذا كانت المرة خاضعة لعملية تخصيب، فن هذا يعمل على زيادة نسبة حصولها على توم فكثر. ن ما نسبتة 20-25 بالمئة من النساء الخاضعات لعمليات التخصيب و يتناولن دوية تعمل على زيادة الخصوبة يكن كثر ترجيحا للحصول على توم و كثر. ذا كانت المرة من صل فريقي، فن هذا يرفع من نسبة حصولها على توم مقارنة مع النساء من العراق الخرى. مخاطر الحمل بتوم من هم المشاكل الكثر شيوعا و المرتبطة بحمل المرة بتوم و كثر هي: 4 خطر الولادة المبكره: حيث نة من المرجح ن تلد حوالى نصف النساء اللواتى يحملن توما و كثر قبل السبوع 37 من الحمل. خطر زيادة ضغط الدم: و ذلك عارض ناتج عن الحمل، حيث تحدث زيادة في ضغط الدم في فترة الحمل، لربع حالات الحمل المتعدد، و هذا مقارنة مع 5-6 في المئة من حالات الحمل المفرد. خطر حدوث تسمم الحمل: و ذلك ما يخرج في حوالى 7 في المئة من حالات الحمل المفرد، و الذى من اليمكن ن يصل احتمال حدوثة لي حوالى ثلاثة ضعاف ذلك الرقم في حال كانت المرة حاملا بتوم و كثر. و في الغالب تحدث هذه الحالة في وقت مبكر من الحمل، و تكون=كثر شدة لدي النساء الحوامل بتوم و كثر. خطر انفصال المشيمة المفاجئ: و يعني انفصال المشيمة عن جدار الرحم، و هذا قبل ن يولد الطفل، و تعد هذه الحالة اكثر شيوعا في حال كانت المرة حاملا بتوم و كثر. و هذه الحالة مرتبطة بشكل خاص بسوء تغذية الحامل و التدخين، و ممكن تقليل فرص حدوثها من اثناء اتباع نظام غذائى جيد، و العناية بصحة و سلامة الم. خطر نمو الجنين المحدود: حيث نة من اليمكن ن لا ينمو واحد من الطفلين التوم و كلاهما بالمعدل المطلوب، و ذلك ربما يؤدى لي حدوث بعض المضاعفات ثناء عملية المخاض و الولاده. و رغم هذا من اليمكن ن يولد التوم بحجم صغير و لكنهم ربما يكونون صحاء تماما، حيث ن حوالى نصف التوائم يولدون بوزن قل من 2500 غرام، لكن فرص بقاء الطفال التوائم المولودين بحجم صغر على قيد الحياة كبر من فرص من يماثلونهم في الحجم من الطفال غير التوائم. خطر متلازمة تحويل التوم: و تحدث هذه المتلازمة عندما يتشارك كل من الطفلين في الدم الذى يتلقيانه. و تعد هذه المتلازمة من المضاعفات التي يندر حدوثها، و لكنها تعد خطيرة جدا جدا في بعض حالات الحمل بتوائم متماثلة و متطابقه. حيث يتلقي في هذه الحالة واحد من التوم العديد من الدم، و يطلق عليه المتلقي، في حين يتلقي الطفل الخر نسبة قل منه، و يطلق عليه المانح. و كانت هذه المتلازمة سببا في و فاة العديد من الطفال حتى وقت قريب، ما حاليا فن نسبة بقاء الطفال على قيد الحياة ربما ارتفعت، و هذا بفضل القدرة على اكتشاف المتلازمة مبكرا، و علاجها عن طريق الليزر، و الذى يتم في مستفيات قليلة و ذات تخصص في ذلك الجراء.

 

 

صورة كيف اعرف انى حامل بتوام

صور

  • احس انى حامل بتوم
  • ازاي اعرف اني حامل في توم
  • كيف اعرف اني حامل بتوام