قصة سندريلا بالعربية

قصص سندريلا بالعربيه

 

صورة قصة سندريلا بالعربية
صور

كانت سندريلا تعيش مع و الدها بعد ن توفيت مها، و بعد فترة من الزمن قرر بوها ن يتزوج من امرة لتربى له سندريلا؛ نظرا لانشغالة بعمالة و وظائفه، فتزوج من امرة لديها فتاتان اسمهما كاترين و جيني.
كانت زوجة و الد سندريلا و ابنتاها شريرات؛ حيث يعاملن سندريلا سو نواع المعامله، و كانوا يجعلونها تعمل كالخادمة في منزلها بمجرد خروج و الدها من البيت.
فى حد اليام قرر ملك الدولة التي تعيش فيها سندريلا و عائلتها قامة حفل كبير يدعو فيه كل فتيات الدولة حتى يختار حداهن زوجة لابنه، و رسل دعوة لكل بيت من بيوت الدوله، و عندما و صلت الدعوة لي بيت سندريلا استلمتها زوجة بيها و قرتها، و قررت ن تذهب هي و بناتها، و ن يتركوا سندريلا في المنزل لوحدها.
عندما علمت سندريلا بذلك المر حزنت حزنا كبيرا، و خذت تبكي بكاء شديدا، و لما جاء يوم الحفل، ارتدت كل من جينى و كاترين جمل ثيابهما و توجهتا مع و الدتهما لي قصر الملك تاركين سندريلا و حيدة في المنزل، كان الحزن يمل قلب سندريلا، و لكن فجة حدث شيء غريب و مفاجئ لسندريلا؛ فقد ظهرت لها ساحرة عظيمة و طيبه، و قالت لها بلا تبكي، لنها ستقوم بمساعدتها.
كانت الساحرة الطيبة صادقة فيما تقول، فقد تمكنت في حركات بسيطة من ن تجعل سندريلا ترتدى جمل الثياب و الحذيه، و صنعت لها عربة كبار تجرها الخيول، و مرت الخيول بن تخذ سندريلا لي هذا الحفل.
شكرت سندريلا الساحرة كثيرا، و رادت ن تذهب لي الحفل بسرعه، لكن ثناء خروجها نبهتها الساحرة بضرورة العودة لي منزلها قبل منتصف الليل، و هذا لن مفعول السحر سينتهى في تمام الثانية= عشره، و وعدتها سندريلا بنها ستفعل ذلك، و تلتزم به حرفيا.
عندما و صلت سندريلا لي الحفل عجب المير بها كثيرا؛ لجمالها، و طيبة قلبها، و قرر ن يختارها زوجة له، و كانت سندريلا سعيدة جدا جدا بذلك، لكنها انتبهت لي الساعة و ذ بدقيقة معدودة تفصلها عن الثانية= عشره، رادت سندريلا الخروج فورا فركضت مسرعة لي بيتها، تعجب المير من ذلك، و قام بالجرى خلفها لا نة لم يتمكن من دراكها، و لكن ثناء جريها تعثرت، و وقعت منها حدي فردات حذائها، تركتها سندريلا من عجلتها و خذها المير، و بعد انتهاء الحفل سرد لوالدة قصة الفتاة التي عجبته، فقرر ن يخذ فردة الحذاء و يبحث عن صاحبتة في كل بيت من بيوت القريه.
وفى اثناء جولتهما في تلك البيوت، لم يدخل هذا الحذاء في قدم ى بنت من بنات القرية لي ن وصل المير لي بيت سندريلا، جربت كاترين و جينى ارتداءها لكنهما فشلتا في هذا يضا، فسل المير ن كان في البيت بنت خري فجابوة بنها الخادمه، و نها لن تعجبه، لكنة صر على ن يراها. نادي المير عليها و مرها بن تختبر الحذاء، و كان مناسبا جدا جدا لها، فتذكرها المير، و عرف ن سندريلا هي الفتاة التي كانت تجلس معه، و خبرها بنة يريد الزواج منها، فوافقت و عاشا في سعادة و هناء.

989 views