طرق التفوق في الدراسة


 

المذاكرة و الاستيعاب و النجاح و التفوق

نري الكثير من الطلاب يوميا .

 


.

 


و بمختلف مستويات الذكاء و التفوق .

 


.

 


و لكن مما يسترعي الانتباة هو وجود عدة طلاب بمستويات متقاربة من الذكاء و الاهتمام بالدراسة .

 


.

 


و لكنك تجد ان احدهم متفوق و الاخر يحاول دون ان يصل للمستوي الذي يريدة .

 


.

 


فما السر

 




السر بكل بساطة ان المتفوقين منهم ربما اهتدوا الى كيفية مكنتهم من استغلال قدراتهم و و قتهم فالدراسة .

 


.

 


اما اولئك الذين يحاولون دون ان يصلون الى ما يصبون الية ،

 


 


فتجدهم يتخبطون باحثين عن كيفية للوصول الى الكيفية المثلي .

 


.

اذن ما الحل

 




لابد لل طالب من ايجاد خطوات يتبعها فالدراسة بحيث توفر له عدة امور مهمة ك.

 


.

1 – الدراسة باقصر وقت يمكن .

 


.

 


بمعني توفير الوقت و استغلاله

2 – بذل اقل الجهود الممكنة .

 


.

 


بمعني استغلال الطاقة بالطرق الصحيحه

3 – الاحتفاظ بالمعلومات اطول لمدة ممكنه

و بشكل عام هنالك ثلاث طرق متبعة للدراسة ،

 


 


و لو ادركها الطالب لتمكن من ايجاد الكيفية المناسبة له و لموضوعة و من بعدها يتحقق له ما يريد .

 


.هذه الطرق هي

1 – الكيفية الكلية و هي ان يقرا الطالب المقال بشكل عام لتتضح له الفكرة العامة بعدها يعيد قراءة المقال لاستيعاب بقية الافكار

و هذي الكيفية تفيد فالمقالات القصيرة المترابطة الافكار

2 – الكيفية الفقرية اي تقسيم المقالات الى فقرات حسب ترابط الافكار و تقبل المتعلم لهذا الترابط .

 


.

 


فالمتعلم هنا هو الذي يتحكم بكيفية التقسيم حسب ما يوافقة .

 


.

 


ثم ربط هذي الافكار جميعها معا

و هذي الكيفية تفيد فالمقالات الطويلة و التي تتميز بعدم تسلسل الافكار فيها

3 – الكيفية المختلطة و هي الجمع بين الطريقتين السابقتين .

 


.

 


بحيث ياخذ المتعلم الفكرة العامة بعدها يقسم المقال الى فقرات …

ذلك ليس جميع شئ .

 


.

 


فمازال هنالك مقال مهم فهذا المجال الا و هو .

 


.

 


توفير بيئة دراسية سليمة .

 


.

 


بمعني احدث توفير الجو الدراسي المناسب

هنالك مجموعة من القواعد و التي لابد من مراعاتها خلال المذاكره

1 – تقسيم الوقت بين المواد بوضع جدول دراسي يتقيد فيه المتعلم قدر المستطاع ،

 


 


و يتناسب مع الجدول الدراسي اليومي .

 


2 – عند الشعور بالتعب اخذ قسط من الراحة .

 


3 – اختيار المكان المناسب للدراسة و هذا من حيث

ا – الاضاءة المناسبة و الابتعاد عن الخافتة .

 




ب التهوية الجيدة للغرفة و ترتيبها .

 


.

 


فالترتيب يبعث على الراحة .

 




ج – الابتعاد عن المذاكرة فغرفة النوم .

 




و ان صعب هذا ،

 


 


فاقلة الابتعاد عن السرير خلال المذاكرة .

 


4 – دراسة المواد العلمية كالرياضيات و الكيمياء و الفيزياء و حتي الاحياء لا تنفع بصورة شفهية ،

 


 


و انما لابد ان يصاحبها استعمال الورقة و القلم ،

 


 


فذلك اثبت المعلومات بها .

 


5 – الابتعاد عن مصادر الازعاج بكل نوعياتها .

 


.

 


فالراحة النفسية تدفع المتعلم للدراسة .

 


6 – الاهتمام ب الغذاء .

 


7 – اخذ القسط الكافي من النوم دون نقصان او زيادة فكلاهما ضار .

 


8 – الصلاة و الدعاء بتثبيت المعلومات .

 




جب ان نضع فالاعتبار الجوانب العلمية للدراسات

1 اعداد المكان المناسب

علي الطالب ان يهتم ب البيئة التي يدرس بها باعتبارها عاملا هاما للغاية ،

 


 


فبعض الناس يجيد التركيز فجو يتميز ب العزلة و الهدوء التام ،

 


 


و بعضهم بمقدورة المذاكرة فجو يشوبة صوت خفيف ،

 


 


و لذا عليك ان تتعرف على ما يناسبك ،

 


 


و حاول ان تهيئ لنفسك مكانا منظما للعمل به ،

 


 


حينما يصبح هذا ممكنا فاذا رتبت الغرفة بحيث تستوعب كتبك و ادواتك و معداتك ،

 


 


و استعملتها بشكل منتظم فستجد بالتالي ان دخولك الى هذي الغرفة سيعني الخصوصية و التحرر من جميع ما يلهي عن الدراسة و التركيز ،

 


 


و يجب ان تتميز تلك الغرفة ب التهوية الجيدة و الانارة المتميزة التي اجتناب العين الاجهاد ،

 


 


و الاحتواء على جميع مستلزماتك و اجهزتك بحيث تكون جميعها فمتناول يدك بمنتهي السهوله

2 توقيت المذاكره

حينما تشرع فاعداد خطة للمذاكرة ،

 


 


يحسم بك ان تختار ساعات معينة يوميا ،

 


 


و تلتزم باداء عملك بها ،

 


 


بحيث يكون هوايتك المفضلة فهذا الوقت ،

 


 


فتشتيت الذهن ب المذاكرة فمكان ما مدة ساعة بعدها تغييرة ل مكان احدث لن يحقق لك النتائج المرجوة ،

 


 


الامر نفسة يحدث حينما تلتزم بخطة الراسة و المذاكرة مدة اسبوع بعدها تتناساها مدة اسبوعين بعد هذا ،

 


 


حاول دائما ان تكون و اقعيا فاهدافك و لا تبالغ فطموحك و تطلعاتك ،

 


 


و يجب ان تتيح لك خطة الدراسة التي اعددتها ان تكون شخصا اجتماعيا نشطا تجاة الاخرين من حولك ،

 


 


بحيث لا تكون خطة صارمة قاسية تنسيك الاستمتاع بوقتك و تلهيك عن المشاركة فالالتزامات الاسرية او العائلية ،

 


 


و عندما تستقر على ساعات معينة للمذاكرة ،

 


 


التزم فيها الى ان يعرف الجميع الوقت المناسب للالتقاء بك و من بعدها تتضاءل فرص حدوث اي اضطراب او ارتباك فمواعيك

3 ذاكر صباحا

يتمتع الوقت الذي تختارة لل دراسة و المذاكرة باهمية كبرى

فمن الناحية النفسية توكد الادلة ان الدراسة فالصباح الباكر تفيد غالبية الطلاب اكثر من اي فترة ثانية =،

 


 


حيث يصبح الذهن اثناء فترة الصباح متيقظا و نشطا للغاية ،

 


 


علي العكس من هذا ،

 


 


نجد ان الفترة المسائية تعكس قدر الطاقة المبذولة طوال اليوم ،

 


 


بالاضافة الى تاثير تناول الوحبات الثقيلة على المعدة و الذهن ،

 


 


و من بعدها ربما تقل الرغبة فالدراسة او المذاكرة اثناء هذي الفترة ،

 


 


و مع هذا لو خطط الطالب لل عمل فالفترة المسائية فيحسن ان يمنح نفسة قسطا من الراحة ،

 


 


و من بعدها يكون بمقدورة الجلوس للعمل بشكل اروع ،

 


 


و هذي هي الكيفية المثلي للاعتياد على العمل فمثل ذلك الوقت

4 التركيز لا يدوم طويلا

اثبتت التجربة كذلك انه لا ممكن الحفاظ على التركيز العقلي لفترة طويلة … و لتحقيق المذاكرة الفعالة يجب اخذ فترات راحة قصيرة بعد جميع ساعة عمل ،

 


 


و الهدف من فترة الراحة التي لا تتجاوز خمس الى عشر دقيقة تهدئة و اراحة الطالب بعد تجاوز حمل دراسى

5 كن مرنا مع ظروفك

يلاحظ هنا ان الدراسة او المذاكرة المستمرة لا تناسب الا عددا قليلا من الناس ،

 


 


و لذا يوكد علماء علم النفس و رجال التربية على اهمية كهذه الاستراحات القصيرة .

 




يجب ان يتمتع الطالب بقدر من المرونة الكافية التي تتيح له التكيف مع هذي المشكلات ،

 


 


و يجب على الطالب الا يستسلم بسهولة و خصوصا فالاسابيع الاولي التي يعود بها الفرد نفسة على عادات معينة .

 




و اذا ضاعت من الطالب بعض ساعات الدراسة بسبب بعض الظروف الطارئة غير المنظورة ،

 


 


فعليه ان يحاول جاهدا تعويض هذي الساعات و متابعة نظام الخطة التي اعدها من جديد

فائدة تحديد اوقات المذاكره

لابد ان تكون لدي الطالب خطة محددة او جدول محدد يبين مواعيد المذاكرة اليومية فمهمة الطالب الاساسية هي ان يصبح طالبا اي ان يقوم بواجباتة الدراسية اولا باول دون تاخير و فيما يتعلق بترتيب مواعيد المذاكرة على الطالب مراعاة الاتي –

1-اجعل مواعيد المذاكرة فالاوقات التي تكون بها نشيط الجسم

2-تجنب المذاكرة بعد الطعام مباشره

3-استرح مدة 5 10 دقيقة بعد جميع ساعة من المذاكره

4-ذاكر يوميا سواء كان لديك اختبار ام لم يكن

5-ذاكر فمواعيد ثابتة لتكون لديك عاده

6-توقف عن المذاكرة عندما يحين وقت النوم

7-لا تعتمد على تناول الشاى و القهوة بكميات زائدة كوسيلة للتنبيه

8-تحديد اوقات المذاكرة يجنبك الارهاق النفسي و الجسمي فايام الاختبارات

 

776 مشاهدة

طرق التفوق في الدراسة