يوم 24 أكتوبر 2020 السبت 2:37 مساءً

شعراء المدرسة الكلاسيكية

آخر تحديث ب3 ابريل 2020 الجمعة 10:44 مساء بواسطة سهام جعفر

صور



التمهيد

المذاهب الادبيه حالات نفسيه عامة و لدتها حوادث التاريخ ، و ملابسات الحياة بالعصور المختلفة فجاء الشعراء و الكتاب و النقاد

فوضعوا للتعبير عن هذي الحالات النفسيه اولا و قواعد يتكون منها المذهب .

1 تعريف الكلاسيكيه:

هي اولى المدارس نشاه، تتلمذت على الادب الاغريقي باوربا، و قامت اساسا على التقليد و النقل و المحاكاه ، فاساسها دعوه الناس الى معايير الجمال التي تقوم عليها الاداب اليونانيه و اللاتينيه

2 ظهورها و اعلامها بالغرب بعد ظهور حركة البعث العلمي اضحى الاطلاع على الاداب القديمة من علامات الرقي الحضاري ،

فنشا ذلك الاتجاه و نضج على يد بوالو و جماعه” لبلياد” la Pleiades و على راسهم الشاعر ” رونسار ronsard ” رائد الكلاسيكيه بفرنسا كما ظهر بانجلترا على يد الشاعر ” جون دريدن john dryden .

استقى الكلاسيكيون من ينبوع واحد هو كتاب ” فن الشعر لاريسطو” و قيدوا المسرحيه بقانون الوحدات الثلاث

المسرحيه تتناول حدثا واحدا بيوم واحد و بمكان واحد و كانت النزعه الديكارتيه العقليه السلطان الكبير.

ويعد ” راسين racine ” و ” كورناي corneille ” و ” موليير moliere ” اقطاب الكلاسيكيه مع شكسبير

3 خصائص الكلاسيكيه الفنيه

الاعتماد على العقل الواعي و النظام الذي تقوم عليه حياة الجماعه

انتقاء القضايا ذات الصله بحياة الطبقه الراقيه و تصوير نزعات الانسان العامة على

ضوء العقل و تهدف الى غايات اخلاقيه دون العنايه بالعواطف الذاتيه

الحرص على جوده الاسلوب و رصانته احترام قواعد التعبير قبل الموضوع)

اجتناب الخيال و الاسراف العاطفي.

الالمام بقواعد القدامي و التمرن عليها لصقل ملكه الابداع لان الموهبه و حدها لاتكفي

اختيار الشعر الموضوعي المسرحي و الابتعاد عن الذاتيه

4 اثر الكلاسيكيه بالادب العربي الحديث:

تاثيرها كان محدودا للعوامل الاتيه:

ا الكلاسيكيه تعتمد على الشعر المسرحي بينما الادب العربي و جداني ذاتي.

ب ارتباط الكلاسيكيه بالمسرح و لم يكن للعرب مسرح

ج اتصال الادباء العرب بالكلاسيكيه كان بفتره هجرها اهلها

وظهر ذلك التاثر عند ترجمة ” ما رون النقاش لمسرحيتي موليير البخيل lavare و الثري النبيل le bourgeoi gentilhomme ”

وترجمة سليم النقاش لمسرحيه هوراس اندروماك andromaque و مسرحيه راسين ميتردات .

ثم جاء احمد شوقي بمسرحياته مصرع كليوباتره على بك الكبير مجنون ليلى عنتره قمبيز

وملهاه الست هدى … و امتازت اعماله ب:

انتقاء الابطال من التاريخ و من الطبقه النبيله اللغه الراقيه الاعتماد على الشعر المسرحي الصراع بين العقل و الواجب الالتزام بالوحدات الثلاث المكان و الزمان و المقال ، و ربما حاكى عديدا مسرحيات شكسبير،

ثم تلاه اخرون من المحافظين الذين ميزوا الادب العربي الحديث المتاثر بالكلاسيكيه ب:

المحافظة على الصيغ اللغويه و الصور الشعريه بالادب العربي القديم و على هيكل القصيده التقليديه ، و الحرص على حسن الاستهلال بالتصريع او التضمين ، و التقيد بوحده الوزن و وحده القافيه و وحده الروي و من بين هولاء حافظ ابراهيم محمود سامي البارودي معروف الرصافي محمد الصالح خبشاش …

  • الشعراء المدرسة الكلاسكية
  • شعراء المدرسة الكلاسيكية
  • 602 views