الجمعة , ديسمبر 6 2019

جنين ولادة الشهر الثامن من الحمل


جنين و لادة الشهر الثامن من الحمل

 

وهبنا الله الكثير من النعم و من اهم هذه النعم نعمة الاطفال يقولون كثيرا كلنا اولاد تسعة يعني كلنا و لدنا بعد تسعة اشهر و لكن احيانا هنالك اطفال يولدون بعد سبعة اشهر بلا ضرر و لكن الخطورة اذا ولد الجنين في الثامن فهيا بنا نعرف معلومات بخصوص هذا الموضوع

 


صورة جنين ولادة الشهر الثامن من الحمل

صور

قال د.همام قنديل استشارى الرضاعة الطبيعية و العناية المركزة للاطفال الخدج ان الطفل الخديج هو اي طفل يولد قبل الاسبوع السابع و الثلاثين و لو بيوم واحد، بينما فترة الحمل بالحساب الطبي هي 9 اشهر و نصف، اي نحو 40 اسبوعا، تبدا منذ احدث يوم في الدورة الشهرية السابقة للحمل.
وكشف د.قنديل صحة ما يقال عن تعرض مواليد الشهر الثامن الى خطر الوفاة في الماضى اكثر من مواليد الشهر السابع، و عزا السبب الى اعتماد الاخيرين على التنفس من الشعب الهوائية مباشرة نتيجة عدم اكتمال حويصلاتهم الهوائيه، فيما مواليد الشهر الثامن تكون الحويصلات مكتملة لكن مع غياب المادة الزيتية التي تبقيها مفتوحة هو ما يودى الى اغلاق الحويصلات الهوائيه، و غالبا ما كان يتسبب في الوفاه، اما الان و مع تقدم العلم اصبح بالامكان وضع المادة الزيتية و جهاز تنفس لمساعدة الطفل، و لم يصبح هنالك فرق بين مواليد الشهر السابع و الثامن.
وبحسب جريدة “المدينه” السعوديه، ارجع د. قنديل معظم اسباب الولادة المبكرة بالدرجة الاولى لالتهابات في القناة المهبلية و عدم المتابعة مع الطبيب خلال فترة الحمل، و ياتى بعدهما من حيث الاهمية سكر الحمل و الضغط.
ولتفادى حالات الولادة المبكرة اكد د.همام ان المتابعة مع الطبيب اهم ما تقوم به الحامل، و قال: للاسف ان الامهات يهتمون باول طفل و يقل الاهتمام مع الطفل الثاني و الثالث، و لا يذهبون للطبيب الا عند حدوث مشاكل صحيه، و اضاف: انصح الامهات الحوامل باتباع ارشادات طبيبهم و اجراء اي تحاليل يطلبها منهم.
وقال ان الطفل المولود مبكرا يعتبر كائنا حيا اذا بلغ من العمر 24 اسبوعا فاكثر، استدلالا بفتوى شرعية تعتمد على قوله تعالى: «وحملة و فصالة ثلاثون شهرا»، و اضاف: اي طفل يولد قبل ذلك نعتبرة اسلاب، لعدم اكتمال الاوعية الدموية و الجهاز التنفسي، و من تكتب له الحياة منهم يعيش مع مشاكل صحية كبار جدا و تاخر في النمو العقلى و الحركي.
واشار د.قنديل الى ان اول يومين او ثلاثة ما بعد الولادة هي ما يحدث الفرق بعد الله في مستقبل الطفل الخديج الصحي، فان حصل على الرعاية السليمة و لم يتضرر جهازة التنفسي او الاوعية الدموية في راسه، فان باقى المشاكل الاخرى لا خوف منها و ستحل مع التغذية السليمة و سيصل الطفل باذن الله الى بر الامان، و استدل بطفل خديج ولد بوزن 600 جرام و الان هو في الصف الاول المتوسط و طبيعي جدا.
المعروف ان فترة الحمل الطبيعي مدتها تسعة اشهر و سبعة ايام ، او من ثمانية و ثلاثين اسبوعا حتى اربعين اسبوع .. و تحسب من تاريخ نزول احدث دورة شهرية لحواء .. اما حدوث الولادة قبل سبعة و ثلاثين اسبوعا فهو ما يطلق عليه الولادة المبكره،او الولادة قبل الميعاد .. و هي حدوث الولادة بداية من الشهر السابع حتى اول الشهر التاسع .. اي من الاسبوع الثامن و العشرين … اما قبل الشهر السابع فلا تعتبر و لادة و انما اجهاضا .. رغم ان بعض الدول كالولايات المتحدة الامريكية تعتبر الولادة المبكرة تبدا من الاسبوع العشرين اي من الشهر الخامس نظرا لوجود بعض الحضانات المتميزة التي من الممكن ان يستكمل نمو الجنين فيها اذا ولد و حيا في هذه المرحله.
فما اسباب الولادة المبكرة و مشاكلها و كيفية مواجهتها
ترجع خطورة الولادة المبكرة الى نقص نمو الجنين من حيث الوزن و عدم نضج الجهاز التنفسي ، فلا يستطيع الطفل المولود ان يتنفس اوكسجين الهواء بسهولة . و اسباب حدوث الولادة المبكرة كثيرة ابرزها الانفجار المبكر لجيب المياة ، و المقصود بذلك هو نزول السائل الامينوسي المحيط بالجنين قبل بدء علامات و اعراض الولادة ، و قبل الموعد الطبيعي للولادة اي 38 اسبوعا .. و يتكون السائل الامينوسي مع بداية الحمل و تزداد كميتة تدريجيا مع تطورة ، و له دور مهم للحفاظ على الجنين.
والانفجار المبكر يحدث بسبب ثقب او تمزيق بالكيس المحيط بالجنين، فنجد ان حواء تشعر بنزول السائل الامينوسي و ليست له علاقة بالتبول و يودي نزول هذا السائل الى حدوث و لادة مبكرة في بعض الاحيان .. و احيانا اخرى يضطر الاطباء الى انهاء الولادة رغم ظهور الام او علامات الولادة و السبب فقدان حواء كمية كبار من السائل قد تهدد حياة الجنين.
ويتم الاطمئنان على كمية السائل الامينوسي و قياسة بواسطة جهاز الموجات فوق الصوتية ” السونار ” . و الولادة المبكرة لها علاقة بتغذية حواء اثناء الحمل و صحتها العامة فنجد ان نسبة الولادة المبكرة تزداد بين السيدات اللائي يشكون من سوء التغذية و ضعف النمو ، او اصابة حواء بامراض تودي الى الضعف العام .. و لذلك نجد ان حالات الولادة المبكرة تزداد في المناطق الفقيرة التي تعاني فيها حواء من الفقر و المرض و سوء التغذيه.
كما ان عمر حواء وقت الحمل له علاقة و ثيقة بموعد الولادة .. فترتفع نسبة الولادة المبكرة بين الحوامل الصغيرات الاقل من ثمانية عشر عاما .. و ايضا بين السيدات المتقدمات في السن اللائي تزيد اعمارهن على الاربعين عاما . كما ان اصابة حواء اثناء الحمل ببعض الميكروبات و الامراض التي تنتقل الى الجنين داخل الرحم ، تودي الى حدوث الولادة المبكرة .. كبعض الالتهابات الفيروسية ، او اصابة الام بطفيل التوكسو بلازما الذي يصيب الام عند تناول او لمس بعض اللحوم غير المطبوخة جيدا … او التعامل مع بعض الحيوانات المنزلية كالقطط او الدجاج . كما ان للعوامل البيئية و الوراثية دورا مهما في تحديد ميعاد الولادة و حدوثها مبكرا … فقد اثبتت الاحصائيات الطبية ان نسبة الولادة المبكرة مرتفعة بين الحوامل في قارة افريقيا عنها في قارة اوربا … كما انها ترتفع بين السيدات ذوات البشرة السمراء .. كما تزداد حالات الولادة المبكرة بين بعض العائلات، فالام التي انجبت اطفالا من و لادة مبكرة تكون ابنتها اكثر تعرضا للولادة المبكرة ، و خصوصا في حالات عدم وجود اسباب مرضية او عضوية ظاهرية . كما ان وجود عيوب خلقية بالرحم تودي الى عدم قدرة الرحم على تحمل الجنين الاعند حجم معين ، كالرحم ذي القرنين.
وهنالك بعض العادات الضارة التي تلعب دورا في حدوث الولادة المبكره، كالتدخين .. فقد اكدت الدراسات العلمية ان السيدة التي تدخن تكون اكثر تعرضا للولادة المبكرة و صغر حجم الجنين ، نتيجة تاثر ما دة النيكوتين على المشيمة التي نعلم كلا اهميتها بالنسبة للجنين .. كما اكدت الاحصائيات الطبية ان مشاكل التدخين لايمكن مواجهتها حتى اذا امتنعت السيدة الحامل عن التدخين في منتصف شهور الحمل ، و لذلك ننصح السيدات المدخنات بالامتناع عن التدخين منذ بداية الحمل حرصا على سلامة اطفالهن.
كما ان الولادة المبكرة تحدث في حالات تعرض السيدة الحامل لحادث او سقوطها على الارض ، او قيامها بمجهود عضلي شاق ، او تعرض البطن لصدمة شديدة حتى وان كانت هذه الصدمة لاتوثر على صحة الجنين او تحدث نزيفا ، و لكن من الممكن ان تودي الى الولادة المبكرة . و تشعر حواء بالولادة المبكرة في صورة انقباض في الرحم مصحوب بالام اسفل الظهر ، اي الام الولادة الطبيعية او نزول السائل الامينوسي فيجب عند حدوث هذه الالام في بدايتها ان تسرع حواء بابلاغ الطبيب المعالج ، ختي يمكن القضاء على اعراض الولادة المبكرة بواسطة بعض الادوية . كما ننصح الام بتناول الادوية التي تساعد على نضوج الجهاز التنفسي عند حدوث الالام المبكرة ، لان من اخطر مضاعفتها عدم قدرة الطفل المولودعلى التنفس الطبيعي ، و لذلك غالبا ما تحتاج الولادة المبكرة الى متابعة عند طبيب اطفال ، و وضع الطفل تحت الملاحظة فترة بعد الولادة ، و غالبا ما يحتاج الى بقاء ، فترة في حضانات الاطفال.
فى السبب الذى لاجلة لا يعيش الولد اذا ولد لثمانية اشهر و يعيش اذا ولد لسبعة اشهر و تسعة و عشره”
اذا اتم الجنين سبعة اشهر عرض له حركة قوية يتحركها بالطبع للانقلاب و الخروج فان كان الجنين قويا من الاطفال الذين لهم بالطبع قوة شديدة في تركيبهم و جبلتهم حتى يقدر بحركتة على ان يهتك ما يحيط به من الاغشية المحيطة به المتصلة بالرحم حتى ينفذ و يخرج منها خرج في الشهر السابع و هو قوي صحيح سليم لم تولمة الحركة و لم يمرضة الانقلاب وان كان ضعيقا عن ذلك فهو اما ان يعطب بسب ما ينالة من الضرر و الالم بالحركة للانقلاب فيخرج ميتا واما ان يبقي في البطن فيمرض و يلبث في مرضة نحوا من اربعين يوما حتى يبرا و ينتعش و يقوي فاذا ولد في حدود الشهر الثامن ولد و هو مريض لم يتخلص من المة فيعطب و لا يسلم و لا يتربى
وان لبث في الرحم حتى يجوز هذه الاربعين يوما الى الشهر التاسع و قوي و صح و انتعش و بعد عهدة بالمرض كان حريا ان يسلم و اولاهم بان يسلم اطولهم بعد الانقلاب لبثا في الرحم و هم المولودون في الشهر العاشر واما من ولد بين العاشر و التاسع فحالهم في ذلك بحسب القرب و البعد
وقال غيرة العلة في انه لا يمكن ان يعيش المولود لثمانية اشهر انه يتوالي عليه ضربان من الضرر احدهما انقلابة في الشهر السابع في جوف الرحم للولادة و الثاني تغير الحال عليه بين مكانة في الرحم و بين مكانة في الهواء وان كان قد يعرض ذلك التغيير لجميع الاجنة لكن المولود لسبعة اشهر ينجو من الرحم قبل ان ينالة الضرر الذى من داخل بعقب الانقلاب و الامراض التي تعرض في جوف الرحم فالمولود لسبعة اشهر و عشرة اشهر يلبث في الرحم حتى يبرا و ينجو من تلك الامراض فليس يتوالي عليه الضرران معا و المولود لثمانية اشهر يتوالي عليه الضرران معا و كذلك لا يمكن ان يعيش و كل الاجنة في الشهر الثامن يعرض لهم المرض
ويدلك على ذلك انك تجد كل الحوامل و الحبالي في الشهر الثامن اسوا حالا و اثقل منهن في مدة الشهور التي قبل هذا الشهر و بعدة و احوال الامهات متصلة باحوال الاجنه
ان هي الشهر السابع يتكون الشحم على الجنين.
من الممكن ان يمص الجنين اصبعة وان يبكي.
يحس الجنين بالطعم(حلو او مر).
يشعر بالالام و الضوء و الصوت.
اذا ولد الجنين في هذه الفترة فيمكن له ان يعيش و يكون و زنة حوالي1 كيلو و 350 غم.
وفى الشهر الثامن يتقدم نمو دماغ الجنين و عقلة بشكل كبير.
يستطيع ان يري وان يسمع .
تكتمل في هذه الفترة نمو كافة اجهزة جسمة باستثناء رئتية حيث تستمر في النمو الى نهاية الحمل.
اذا ولد الجنين في هذه الفترة فيمكن له ان يعيش و يكون و زنة حوالى 2.5 كغم .
الفرق و اضح بين الشهرين و لكن قراة كلام غريب في احد المنتديات و هو اذا اتم الجنين سبعة اشهر عرض له حركة قوية يتحركها بالطبع للانقلاب و الخروج فان كان الجنين قويا من الاطفال الذين لهم بالطبع قوة شديدة في تركيبهم و جبلتهم حتى يقدر بحركتة على ان يهتك ما يحيط به من الاغشية المحيطة به المتصلة بالرحم حتى ينفذ و يخرج منها خرج في الشهر السابع و هو قوي صحيح سليم لم تولمة الحركة و لم يمرضة الانقلاب وان كان ضعيقا عن ذلك فهو اما ان يعطب بسب ما ينالة من الضرر و الالم بالحركة للانقلاب فيخرج ميتا واما ان يبقي في البطن فيمرض و يلبث في مرضة نحوا من اربعين يوما حتى يبرا و ينتعش و يقوي فاذا ولد في حدود الشهر الثامن ولد و هو مريض لم يتخلص من المة فيعطب و لا يسلم و لا يتربي وان لبث في الرحم حتى يجوز هذه الاربعين يوما الى الشهر التاسع و قوي و صح و انتعش و بعد عهدة بالمرض كان حريا ان يسلم و اولاهم بان يسلم اطولهم بعد الانقلاب لبثا في الرحم و هم
المولودون في الشهر العاشر واما من ولد بين العاشر و التاسع فحالهم في ذلك بحسب القرب و البعد
وقال غيرة العلة في انه لا يمكن ان يعيش المولود لثمانية اشهر انه يتوالي عليه ضربان من
الضرر احدهما انقلابة في الشهر السابع في جوف الرحم للولادة و الثاني تغير الحال عليه بين مكانة في الرحم
وبين مكانة في الهواء وان كان قد يعرض ذلك التغيير لجميع الاجنة لكن المولود لسبعة اشهر
ينجو من الرحم قبل ان ينالة الضرر الذى من داخل بعقب الانقلاب و الامراض التي تعرض في جوف
الرحم فالمولود لسبعة اشهر و عشرة اشهر يلبث في الرحم حتى يبرا
وينجو من تلك الامراض فليس يتوالي عليه الضرران معا و المولود لثمانية اشهر يتوالي عليه
الضرران معا و كذلك لا يمكن ان يعيش و كل الاجنة في الشهر الثامن يعرض لهم المرض
ويدلك على ذلك انك تجد كل الحوامل و الحبالي في الشهر الثامن اسوا حالا و اثقل منهن في مده
الشهور التي قبل هذا الشهر و بعدة و احوال الامهات متصلة باحوال الاجنة .
اذا اتم الجنين سبعة اشهر عرض له حركة قوية يتحركها بالطبع للانقلاب و الخروج فان كان الجنين قويا من الاطفال الذين لهم بالطبع قوة شديدة في تركيبهم و جبلتهم حتى يقدر بحركتة على ان يهتك ما يحيط به من الاغشية المحيطة به المتصلة بالرحم حتى ينفذ و يخرج منها خرج في الشهر السابع و هو قوي صحيح سليم لم تولمة الحركة و لم يمرضة الانقلاب وان كان ضعيقا عن ذلك فهو اما ان يعطب بسب ما ينالة من الضرر و الالم بالحركة للانقلاب فيخرج ميتا واما ان يبقي في البطن فيمرض و يلبث في مرضة نحوا من اربعين يوما حتى يبرا و ينتعش و يقوي فاذا ولد في حدود الشهر الثامن ولد و هو مريض لم يتخلص من المة فيعطب و لا يسلم و لا يتربي وان لبث في الرحم حتى يجوز هذه الاربعين يوما الى الشهر التاسع و قوي و صح و انتعش و بعد عهدة بالمرض كان حريا ان يسلم و اولاهم بان يسلم اطولهم بعد الانقلاب لبثا في الرحم و هم المولودون في الشهر العاشر واما من ولد بين العاشر و التاسع فحالهم في ذلك بحسب القرب و البعد و قال غيرة العلة في انه لا يمكن ان يعيش المولود لثمانية اشهر انه يتوالي عليه ضربان من الضرر احدهما انقلابة في الشهر السابع في جوف الرحم للولادة و الثاني تغير الحال عليه بين مكانة في الرحم و بين مكانة في الهواء وان كان قد يعرض ذلك التغيير لجميع الاجنة لكن المولود لسبعة اشهر ينجو من الرحم قبل ان ينالة الضرر الذى من داخل بعقب الانقلاب و الامراض التي تعرض في جوف الرحم فالمولود لسبعة اشهر و عشرة اشهر يلبث في الرحم حتى يبرا و ينجو من تلك الامراض فليس يتوالي عليه الضرران معا و المولود لثمانية اشهر يتوالي عليه الضرران معا و كذلك لا يمكن ان يعيش و كل الاجنة في الشهر الثامن يعرض لهم المرض و يدلك على ذلك انك تجد كل الحوامل و الحبالي في الشهر الثامن اسوا حالا و اثقل منهن في مدة الشهور التي قبل هذا الشهر و بعدة و احوال الامهات متصلة باحوال الاجنة .


صورة جنين ولادة الشهر الثامن من الحمل

 


 

 


9٬038 views