بحث حول تلوث الماء

بحث حول تلوث الماء

يعد الماء من اهم عناصر وجود الانسان و لعل في الاونة الاخيرة اتجهت بعض البلاد الى البحث من مصادر اخرى= للمياة العذبة كتحلية البحر .. و لكن قبل هذا علينا القاء النظر على بعض الابحاث حول تلوث الماء

 

صورة بحث حول تلوث الماء

صور

يعتبر تلوث الماء من اوائل الموضوعات التي اهتم بها العلماء و المختصون بمجال التلوث و ليس من الغريب اذن ان يصير حجم الدراسات التي تناولت ذلك المقال اكبر من حجم تلك التي تناولت باقى فروع التلوث .

ولعل السر في هذا مردة الى سببين

 

الول اهمية الماء و ضروريتة فهو يدخل في كل العمليات البيولوجية و الصناعية و لا ممكن لى كائن حى مهما كان شكلة او نوعة او حجمة ان يعيش بدونة فالكائنات الحية تحتاج الية لكي تعيش و النباتات هي الخري تحتاج الية لكي تنمو و ربما اثبت علم الخلية ان الماء هو المكون الهام في تركيب ما دة الخلية و هو و حدة البناء في كل كائن حى نبات كان ام حيوانا و ثبت علم الكيمياء الحيوية ان الماء لازم لحدوث كل التفاعلات و التحولات التي تتم داخل اجسام الحياء فه واما و سط او عامل مساعد او داخل في التفاعل او ناتج عنه و ثبت علم و ظائف العضاء ان الماء ضروري لقيام كل عضو بوظائفة التي بدونها لا تتوفر له اشكال الحياة و مقوماتها .
ن هذا كله يتساوي مع الاية الكريمة التي تعلن بصراحة عن ابداع الخالق جل و علا في جعل الماء ضروريا لكل كائن حى قال تعالى و جعلنا من الماء كل شيء حى افلا يؤمنون النبياء /30 .

الثاني ان الماء يشغل اكبر حيز في الغلاف الحيوى و هو اكثر ما دة منفردة موجودة به اذ تبلغ مسحة المسطح المائى حوالى 70.8 من مساحة الكرة الارضية مما دفع بعض العلماء الى ان يطلقوا اسم الكرة المائية على الارض بدلا من من الكرة الرضية . كما ان الماء يصير حوالي 60-70 من اجسام الحياء الراقية بما فيها الانسان كما يصير حوالى 90 من اجسام الاحياء الدنيا و بالتالي فن تلوث الماء يؤدى الى حدوث اضرار بالغة ذو اخطار جسيمة بالكائنات الحية و يخل بالتوازن البيئى الذى لن يصير له معنى و لن تكون=له قيمة اذا ما فسدت خواص المكون الرئيسى له و هو الماء .

 

مصادر تلوث الماء:-
يتلوث الماء بكل ما يفسد خواصة او يغير من طبيعتة و المقصود بتلوث الماء هو تدنس مجارى الماء و البار و الانهار و البحار و الامطار و المياة الجوفية مما يجعل ماءها غير صالح للنسان او الحيوان او النباتات او الكائنات التي تعيش في البحار و المحيطات و يتلوث الماء عن طريق المخلفات النسانية و النباتية و الحيوانية و الصناعية التي تلقى فيه او تصب في فحلوة كما تتلوث المياة الجوفية نتيجة لتسرب مياة المجارى اليها بما فيها من بكتريا و صبغات كيميائية ملوثة و من اهم ملوثات الماء ما يلى

 

1. مياة المطر الملوثه:-
تتلوث مياة المطار خاصة في المناطق الصناعية لنها تجمع خلال سقوطها من السماء كل الملوثات الموجودة بالهواء و التي من اشهرها اكاسيد النتروجين و كاسيد الكبريت و ذرات التراب و من الجدير بالذكر ان تلوث مياة الامطار ظاهرة حديثة استحدثت مع انتشار التصنيع و لقاء كميات كبار من المخلفات و الغازات و الاتربة في الهواء او الماء و في الماضى لم تعرف البشرية ذلك النوع من التلوث و ني لها ذلك
ولقد كان من فضل الله على عبادة و رحمة و لطفة بهم ان يصير ماء المطر الذى يتساقط من السماء ينزل خاليا من الشوائب و ن يصير في غاية النقاء و الصفاء و الطهارة عند بدء تكوينة و يظل الماء طاهرا الى ان يصل الى سطح الارض و ربما قال الله تعالى في كتابة العزيز مؤكدا هذا قبل ان يتكد منه العلم الحديث و هو الذى ارسل الرياح بشرا بين يدى رحمتة و نزلنا من السماء ماء طهورا الفرقان 48.
وقال ايضا اذ يغشيكم النعاس امنة منه و ينزل عليكم السماء ماء ليطهركم به و يذهب عنكم رجس الشيطان و ليربط على قلوبكم و يثبت به الاقدام الانفال 11
وذا كان ماء المطر نقيا عند بدء تكوينة فن دوام الحال من المحال هكذا قال النسان و هكذا هو يصنع لقد امتلئ الهواء بالكثير من الملوثات الصلبة و الغازية التي نفثتها مداخن المصانع و محركات اللات و السيارات و هذه الملوثات تذوب مع مياة المطار و تتساقط مع الثلوج فتمتصها التربة لتضيف بذلك كما جديدا من الملوثات الى هذا الموجود بالتربة و يمتص النبات هذه السموم في كل اجزائة فذا تناول النسان او الحيوان هذه النباتات ادي هذا الى التسمم ليذيقهم بعض الذى علموا لعلهم يرجعون الروم 41
كما ان سقوط ماء المطر الملوث فوق المسطحات المائية كالمحيطات و البحار و الانهار و البحيرات يؤدى الى تلوث هذه المسطحات و لي تسمم الكائنات البحرية و السماك الموجودة بها و ينتقل السم الى الانسان اذا تناول هذه السماك الملوثة كما تموت الطيور البحرية التي تعتمد في غذائها على الاسماك .
نة انتحار شامل و بطيء يصنعة البعض من بنى البشر و الباقى في غفلة عما يحدث حولة حتى اذا وصل الية تيار التلوث افاق و انتبة ن و لكن بعد ان يصير ربما فاتة الوان .

2. مياة المجاري:
وهي تتلوث بالصابون و المنظفات الصناعية و بعض نوعيات البكتريا و الميكروبات الضارة و عندما تنتقل مياة المجارى الى النهار و البحيرات فنها تؤدى الى تلوثا هي الخري .

3. المخلفات الصناعيه:-
وهي تشمل مخلفات المصانع الغذائية و الكيمائية و اللياف الصناعية و التي تؤدى الى تلوث الماء بالدهون و البكتريا و الدماء و الاحماض و القلويات و الصباغ و النفط و مركبات البترول و الكيماويات و الملاح السامة كملاح الزئبق و الزرنيخ و ملاح المعادن الثقيلة كالرصاص و الكادميوم .

4. المفاعلات النوويه:-
وهي تسبب تلوث حراريا للماء مما يؤثر تثيرا ضارا على البيئة و على حياتها مع احتمال حدوث تلوث اشعاعى لجيال لاحقة من النسان و بقية حياتها مع احتمال حدوث تلوث اشعاعى لجيال لاحقة من النسان و بقية الكائنات .
5. المبيدات الحشريه:

والتي ترش على المحاصيل الزراعية او التي تستعمل في ازالة العشاب الضارة فينساب بعضها مع مياة الصرف المصارف كذلك تتلوث مياة الترع و القنوات التي تغسل فيها معدات الرش و لاتة و يؤدى هذا الى قتل السماك و الكائنات البحرية كما يؤدى الى نفوق الماشية و الحيوانات التي تشرب من مياة الترع و القنوات الملوثة بهذه المبيدات و لعل المساة التي حدثت في العراق عامي 1971 1972م او ضح دليل على هذا حين تم استعمال نوع من المبيدات الحشرية المحتوية على الزئبق مما ادى الى دخول حوالى 6000شخص الى المستشفيات و ما ت منهم 500.

6. التلوث الناتج عن تسرب البترول الى البحار المحيطات:

وه واما نتيجة لحوادث غرق الناقلات التي تتكرر سنويا و ما نتيجة لقيام هذه الناقلات بعمليات التنظيف و غسل خزاناتها و لقاء مياة الغسل الملوثة في عرض البحر .
ومن سبب تلوث مياة البحار ايضا بزيت البترول تدفقة خلال عمليات البحث و التنقيب عنه كما حدث في شواطئ كاليفورنياا بالولايات المتحدة المريكية في نهاية الستينيات و تكون=نتيجة لذلك بقعة زيت كبار الحجم قدر طولها بثمانمائة ميل على مياة المحيط الهادى و دي هذا الى موت اعداد لا تحصي من طيور البحر و من الدرافيل و السماك و الكائنات البحرية نتيجة للتلوث .

 

صورة بحث حول تلوث الماء

  • بحث عن تلوث الماء
  • بحث عن تلوث
  • تلوث الماء
  • بحث تلوث الماء
  • بحث تلوث المياه
  • البحت حول تلوت المياه
  • البحث عن موضوع حول تلوث الماء
  • بحث حول الماء pdf
  • بحث حول تلوث المياه
  • بحث عن تلوث المياه
  • 5٬519 views