الزواج عند المسيخ

الزواج عند المسيحيين

 

اليوم هقدم ليكم طقوس الزواج القبطي و اية هي شروطة كل ذلك هنتعرف عليه اليوم

صورة الزواج عند المسيخ

صور

ان مفهوم الزواج في الدين المسيحى هو سنة مقدسة من الله تعالى. هو رباط روحى يرتبط فيه رجل واحد و امراة واحده، و يعرف ذلك الرباط بالزواج، الذى يتساوي فيه كل من المراة و الرجل فيكون كل منهما مساويا و مكملا للاخر و هذا بحسب شريعة الله القائله: “لذلك يترك الرجل اباة و امة و يلتصق بامراتة و يكونا جسدا واحدا”. تكوين 24:2). فعبارات الله عز و جل تعني انه عندما يتزوج رجل بامراة فانه يكملها و هي تكمله، و يذوب كيان كل واحد منهما بالاخر في المحبة المتبادلة و التفاهم، و هذا بحسب و صيتة تعالى القائله: عندما يتزوج رجل بامراة فانهما “ليسا في ما بعد اثنين بل جسد واحد” متى 6:19 و ذلك يعني ان رباط الزواج يجب ان يدوم بين الرجل و المراة في محبة الله و مخافته، اذ ينبغى على الرجل ان لا ينظر الى زوجتة بانها ادني منه مرتبة او انها عبدة للمتعة الجسدية و الخدمة المنزليه، فهي نصفة الاخر الذى يكملة و واجب عليه ان يحافظ على ذلك النصف محافظة تامة كما يحافظ على نفسة و يحبه كما يحب نفسة تماما. كما ينبغى على المراة ان تحافظ على زوجها كما تحافظ على نفسها تحبة و تحترمة و تحافظ على قدسية الزواج و عليها ان تنتظر الية كنصفها الاخر المكمل لها و كحصن لها يدافع عنها و يصونها لانة كما ان المسيح هو راس الكنيسة فكذلك الرجل هو راس المراة فعلى كل من الرجل و المراة ان يحب شريكة كنفسة و المفروض ان يدوم ذلك الرباط الزوجي رباط مقدس حتى الموت لان ما جمعة الله لا يفرقة انسان متى 6:19 ذلك هو مفهوم الزواج في الدين المسيحي.

هل يسمح الدين المسيحى الزواج من بنت غير مسيحية او العكس؟

الكتاب المقدس يتحدث عن هذا في رسالة كورنثوس الثانية= 14:6 ،15 قائلا: “لا تدخلوا مع غير المومنين تحت نير واحد. فاى ارتباط بين البر و الاثم و اية شركة بين النور و الظلام و اي و فاق للمسيح مع ابليس و اي نصيب للمومن مع الغير المومن؟”. اما ما ذكر في رسالة بطرس الاولى1:3-2 “كذلك ايتها الزوجات اخضعن لازواجكن حتى وان كان الزوج غير مومن بالكلمه، تجذبة زوجتة الى الايمان، بتصرفها اللائق، دون كلام. و هذا حين يلاحظ سلوكها الطاهر و وقارها.” هذه النصيحة لهولاء المتزوجين الغير مومنى بالرب يسوع المسيح، ثم يحدث ان يومن احدهم، و يقول الكتاب للذى امن ان يمكث مع شريك حياتة و يخرج ايمانة باعمالة الحسنة للطرف الاخر عسي ان يري مجد الله و يومن.

كم زوجة يجب على الرجل ان يتزوج بحسب تعاليم الانجيل المقدس؟

ان التعاليم المسيحية المستمدة من الانجيل المقدس تعلم انه على الرجل ان يرتبط بزوجة واحدة فقط فالزواج بحسب مفهوم الدين المسيحى هو سنة مقدسة رتبها الله تعالى، يرتبط فيها الرجل و المراة برباط روحى يعرف برابطة الزواج. و في هذه الرابطة المقدسة يتساوي الرجل و المراه، و يصير كل واحد منهما مكملا للاخر، و هذا بحسب شريعة الله القائلة “لذلك يترك الرجل اباة و امة و يلتصق بامراتة و يكونا جسدا واحدا” تكوين 24:2).

وهكذا نلاحظ ان الزواج في الدين المسيحى امر مقدس و تطلق عليه الكنيسة المسيحية لقب “سر الزواج”. و على الرجل ان يقترن بامراة واحدة يصير و اياها كانهما جسد واحد ينمو في المحبة و التفاهم و التضحية و مخافة الله.

صورة الزواج عند المسيخ

images/5/ba0ed797c804d3f1f115bd16aedd103a.jpg

 

 

 

 

582 views